لعبة 'تتريس' في حلة سينمائية

'احدى الماركات الأكثر شهرة وجماهيرية'

واشنطن - من المقرر إنتاج فيلم سينمائي من فئة الخيال العلمي مستوحى من لعبة الفيديو الشهيرة "تتريس" التي تحتفل بعامها الثلاثين.

وهذا الفيلم سيولد من التعاون بين "ذي تتريس كومباني" وشركة "تريشهولد انترتاينمنت" للإنتاج السينمائي التي أنتجت أفلاماً مستوحاة من لعبة الفيديو "مورتال كومبات".

وقال رئيس شركة "تريشهولد" لاري كاسانوف في بيان أن لعبة "تتريس" تمثل "احدى الماركات الأكثر شهرة وجماهيرية"، لافتاً إلى أن الفيلم سيكون "قصة خيال علمي ملحمية".

وهذه اللعبة التي تمثل إحدى اولى الألعاب في عالم الفيديو والمؤلفة من اشكال هندسية متساقطة يتعين على اللاعب ترتيبها الواحدة فوق الأخرى في أسرع وقت، ستكون مختلفة على الشاشة الكبيرة مقارنة بشكلها الأساسي على أجهزة الكومبيوتر والألعاب، وفق هينك روجرز، المدير العام لشركة "تتريس كومباني" في تصريحات اوردها البيان.

وأضاف روجرز: "نتشوق للتعاون مع تريشهولد انترتاينمنت لنقل عالم جديد مذهل لتتريس إلى الشاشة الكبيرة" في شكل أكثر تعقيداً من "الخطوط البسيطة" الهندسية المتحركة.

وجرى تحميل لعبة "تتريس" 425 مليون مرة بشكل مدفوع على الأجهزة المحمولة، كما جرى تسجيل اكثر من بليون جولة لعب على الإنترنت سنوياً.