إدارة تويتر تطالب طهران برفع حظر الدخول إلى موقعها

كوستولو: متى يفهمون قانون اللعبة؟

طهران ـ اعلن المدير العام لتويتر ديك كوستولو في تغريدة الاحد انه أجرى "محادثة هاتفية جيدة حول الدخول الحرّ الى موقع تويتر في ايران"، مع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الموجود حاليا في نيويورك.

وتأتي هذه المكالمة بعد أن اشتدت ضغوط القوى المحافظة في طهران محرضة على إغلاق وسائل التواصل مثل فايبر وتانغو و"واتس اب".

وتمنع السلطات الايرانية حاليا الوصول الى تويتر وفيسبوك ويوتيوب والعديد من المواقع الأخرى التي تعتبر أنها تتعارض مع القيم الإسلامية.

واعلن مسؤول قضائي إيراني كبير الأحد ان عددا من الأشخاص اعتقلوا لاتهامهم ببث "رسائل مهينة" بحق مؤسس الجمهورية الاسلامية آية الله الخميني على مواقع التواصل الاجتماعي.

وادى بث رسائل مهينة بحق الامام الخميني او تسخر منه ومن شخصيات بارزة في النظام الى تحرك القضاء الذي طالب الحكومة بفرض رقابة صارمة على وسائل التواصل المجانية مثل فايبر وتانغو و"واتس اب".

وقال المدعي العام ابراهيم رايسي حسب ما نقلت عنه وكالة انباء تابعة للنظام القضائي "تم التعرف على المسؤولين عن هذه الرسائل المهينة على بعض وسائل التواصل الاجتماعي وقد اعتقلوا".

وكان مسؤول محلي افاد ان 11 شخصا اعتقلوا الاسبوع الماضي في محافظة شيراز في جنوب البلاد بعد اتهامهم ببث رسائل "مهينة" بحق الإمام الخميني.

وكان وزير الاتصالات والعديد من المسؤولين في القضاء والشرطة عارضوا منع وسائل التواصل هذه مع تشديدهم على ضرورة حظر الرسائل المهينة.

وقال قائد الشرطة اسماعيل أحمدي مقدم "ان استخدام الشبكات الاجتماعية من شروط التقدم وهذه التكنولوجيا ضرورية إلا أنه من الضروري مراقبتها لمنع اي استخدام مؤذ".