عدد المعمرين في بريطانيا يقفز الى رقم قياسي

التقدم الطبي والتخلي عن العادات الغذائية السيئة وراء الانجاز

لندن - اعلن مكتب الإحصاءات القومي البريطاني عن بلوغ عدد الذين تجاوزت أعمارهم مئة عام رقما قياسيا جديدا.

وتخطى عدد المواطنين البريطانيين المعمرين عتبة الـ 14 ألف شخص ليكون بذلك عددهم تضاعف أربعة مرات مقارنة بما كان عليه منذ 30 عاما. وتضاعف ايضا عدد الذين تجاوزت أعمارهم 105 سنوات مرتين ببلوغه 710 أشخاص.

وحقق عمر السيدة إيثيل لانغ رقما قياسيا بين المسنين حاليا حيث احتفلت بيوم ميلادها الـ114 في مايو/أيار.

وتؤكد الإحصاءات أن عدد النساء اللواتي يصلن إلى عمر 100 سنة يزيد في بريطانيا المعاصرة عن عدد الرجال بنفس هذا العمر ستة أضعاف.

ويبلغ متوسط عمر النساء البريطانيات 89 عاما مقابل 86 عاما للرجال.

وبشكل عام تتخطى معدلات الاعمار المتوقعة عند النساء نظيرتها عند الرجال لأسباب متعلقة بأسلوب العيش والعادات الغذائية بالإضافة لأسباب اخرى.

وتربط البحوث المعدلات البريطانية المرتفعة نسبيا إلى تحسين جودة الطعام والتقدم في مجال الطب المعاصر والتخلي عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية.

ويختلف الخبراء في تحديد الدولة الرائدة في أعلى متوسط للعمر في العالم. وحسب المعطيات التي عرضها ستيف فيب وزير شؤون المتقاعدين في بريطانيا يوم 11 يناير/كانون الثاني الجاري فانه بعد مرور 48 سنة أي في عام 2062 ستتصدر المملكة المتحدة قائمة الدول الرائدة في هذا المجال بين الرجال والنساء على حد سواء.

ويؤكد الخبراء على انه بعد مضي نصف قرن سيبلغ متوسط عمر الرجل في بريطانيا 87 سنة وسيكون الأعلى في العالم في حين سيكون للمرأة معدل أعلى من 90 سنة.

وأرفق الخبراء استنتاجاتهم بإحصائيات تؤكد توقعاتهم ففي العام 2013 كان متوسط عمر الرجل 79 سنة ومتوسط عمر المرأة 83 سنة في بريطانيا.

وقالت في وقت سابق منظمة الصحة العالمية إنها رصدت ارتفاعا في متوسط الاعمار بين سكان الارض بشكل عام بحوالي ست سنوات كاملة مقارنة مع متوسط الاعمار في العام 1990.