فينغر يخشى مفاجآت توتنهام في 'البريمير ليغ'

فينغر للفوز على ارضه

خسر ارسنال ست مرات فقط في 43 مباراة أمام توتنهام هوتسبير منذ ان تولى ارسين فينغر مسؤولية الفريق قبل نحو 18 عاما لكن المدرب الفرنسي لا يضمن أي شيء قبل قمة شمال لندن في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم السبت.

وقال فينغر في مؤتمر صحفي الجمعة "مباريات قمة شمال لندن قوية للغاية دائما ويعرف اللاعبون من كل فريق المنافس جيدا".

وتوقع فينغر مباراة قوية أمام جاره اللندني رغم النتائج الضعيفة لتوتنهام الذي حصل على نقطة واحدة في آخر ثلاث مباريات.

وقال فينغر "من المبكر للغاية ان نحكم على الفريق لكن توتنهام أشرك عددا أقل من اللاعبين الجدد مقارنة بالموسم الماضي ويمكنه الاستفادة من هذا الاستقرار كما انه يمتلك مدربا جيدا أظهر هذا مع ساوثامبتون".

وأضاف "سنلعب على أرضنا ونريد الفوز في المباريات على ملعبنا. هذه المباريات لحظات مهمة في الموسم. عبر السنوات كان توتنهام يملك فريقا جيدا واذا تفوقنا عليه فان هذا يعني اننا نستطيع المنافسة على قمة الدوري".

وفاز توتنهام مرة واحدة على ملعب ارسنال منذ بداية عهد فينغر في أكتوبر/تشرين الأول 1998 عندما حول تأخره بهدفين الى الفوز 3-2 قبل نحو أربع سنوات.

وجاءت الانتصارات الخمسة الأخرى على ملعب توتنهام الذي خسر ثلاث مرات أمام ارسنال الموسم الماضي في الدوري وكأس الاتحاد الانكليزي دون ان يهز شباك منافسه.

لكن فينغر يعاني من متاعب هو الآخر مع غياب ثنائي الدفاع المكون من ماتيو ديبوشي وناتشو مونريال للاصابة كما ان ارسنال حقق انتصارا واحدا في آخر خمس مباريات في كافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق.

ويحتاج فينغر لرفع الروح المعنوية للاعبيه بعد هزيمة ارسنال 2-1 على أرضه أمام ساوثامبتون في كأس رابطة الأندية الانكليزية الثلاثاء الماضي.

وقال فينغر "كان من المحزن ان نخرج أمام ساوثامبتون لكن سنلعب بفريق مختلف تماما في السبت".

ورغم غياب ديبوشي ومونريال تلقى فينغر بعض الأنباء الجيدة عن لاعبين آخرين.

وقال فينغر "عاد ماتيو فلاميني الى التشكيلة واستعاد بير مرتساكر لياقته لكن ناتشو مونريال لا يزال غائبا".