اخلعي ملابسك الداخلية قبل النوم.. واستفيقي اكثر صحة

الملابس الداخلية القطنية منصوح بها ايضا

برلين - قالت طبيبة المانية انه من المستحسن ان تنام النساء ليلا دون ملابس داخلية.

وفي الوقت الذي اظهرت فيه دراسات سابقة تقول ان أن جزءا كبيرا من النساء والرجال يفضلون النوم بهذه الطريقة، ورغم غرابة الفكرة بالنسبة للبعض تنصح أليسا دفيك المتخصصة في أمراض النساء بشدة باتخاذ هذا الاجراء.

وذكرت دفيك إنها تنصح النساء بضرورة التخلي عن ملابسهن الداخلية أثناء النوم، لأن لذلك فوائد صحية كثيرة.

وقالت الطبيبة كما أورد موقع فوكوس الألماني إن الملابس الداخلية الضيقة يمكن أن تتسبب للنساء بالتهابات في المهبل.

وحسب دفيك فإن "هذه الملابس الداخلية لا تسمح بالتهوية الجيدة للجهاز التناسلي للمرأة".

وتضيف إن نسبة الدفء والبلل في مهبل المرأة تزيد بارتداء الملابس الداخلية، وهو ما يجعل المنطقة التناسلية مرتعا للبكتيريا.

وتقول الطبية الألمانية "أن مريضاتها اعتبرن الأمر نوعا من الجنون، كما اعتقدن أن ذلك أمر غير نظيف". ولكن الحقيقية عكس ذلك اذ تنصح الطبيبة النساء اللواتي لا يردن النوم عاريات بأن يرتدين لباسا داخليا من القطن.

وذكرت دراسة اميركية ان النوم عاريا يساعد على حرق السعرات الحرارية، ذلك أن الشعور بالبرد يجعل الجسم يستثمر المزيد من الطاقة ليدفأ عبر حرقه للسعرات الحرارية، فيفرز هرمونات تسهم في خسران الوزن وتصلح وتجدد البشرة وخلايا العظام.

كما بينت الدراسة أن النوم بلا ملابس في الطقس الحار يمنع إفراز الميلانين، وهي المادة التي تحدد لون البشرة والعيون والشعر، وهرمون النمو اللذين يمنعان بدورهما شيخوخة الجسم.

وتنام 15 بالمئة من النساء تحت الثلاثين في الليل عاريات، كما أن 25 بالمئة من النساء فوق 53 عاما ينمن عاريات وفقا لدراسة أجراها صناع النسيج القطني في أميركا في العام 2013.

وأظهرت الدراسة أيضا أن ربع الرجال يفضلون كذلك النوم وهم عراة.

وتعد نجمة الإغراء مارلين مونرو من أشهر الشخصيات التي كانت تفتخر بالنوم عارية، حتى أن لها مقولة شهيرة تقول فيها "أنام عارية بالليل، وحده عطري يكون لباسا لي".