فسيفساء فنية في مهرجان طبرقة الدولي

'أعتى الديمقراطيات ضربها السوس'

تونس - تتواصل فعاليات مهرجان طبرقة الدولي الى غاية 30 اغسطس/اب لتحمل بين طياتها الكثير من العروض المسرحية والفعاليات الموسيقية والسينمائية.

وسيصافح الشباب يوم 23 اغسطس/اب عرض راب لكافون ومحمد أمين حمزاوي.

كما يسهر جمهور المهرجان بفضاء البازليك يوم 24اغسطس/اب مع عرض موسيقي شعبي لعبدالكريم البنزرتي.

ويتجدّد لقاء الشباب مع ايقاعات الراب في سهرة يحييها يوم 26 اغسطس/اب الجزائري لطفي دوبل ومن جهته يقدم الشاب الجزائري دالي والشابة حفيظة عرضا للراب في سهرة 27 اغسطس/اب ليكون الموعد يوم 28اغسطس/اب مع عرض مسرحية "اللي تخدمو طيعو".

ويسجّل الجاز حضوره من خلال عرض الفنان فوزي الشكيلي يوم 29 اغسطس/اب ليكون الاختتام بعرض موسيقي تحييه الفنانة درة بشير.

وأعلن مراد الصقلي وزير الثقافة والمحافظة على التراث عن وجود إرادة على أعلى مستوى لإعادة إحياء مهرجان طبرقة الدولي وإعادة رونقه الذي كان يتميز في السابق بإشعاع كبير واحتضن سهرات العديد من عمالقة الفن على غرار عبدالحليم حافظ ونجاة الصغيرة.

وكان الإفتتاح بعرض مسرحية "إن عاش" لكمال التواتي ثم كان الموعد مع عرض دولي موسيقي من الهند.

وضربة البداية لفعاليات الدورة 52 للمهرجان كانت بتوقيع الفنان المسرحي التونسي الموهوب كمال التواتي الذي قدم عمله الفني على خشبة مسرح البازيليك بحضور جمهور غفير قدم ليصافح عن قرب بطله وليشكره على عطائه الفني الكبير المليء بالدروس السياسية في توجه ساخر مضحك ونافذ إلى القلب.

وفي مونودراما "إن ..عاش" تريد الشخصية المحورية الرحيل بعيدا عن هذا الكون للتغيير لكن في كل مرة تعيقه تفاصيل يومية بسيطة أصبحت تؤرق راحة التونسي من بينها الفضلات المنتشرة في كل الشوارع أو درج العمارة المتهالك، لتنتقل الشخصية من المعنى العادي للدرج إلى معنى آخر رمزي وهو "المسامر المصددة" في البلاد على سبيل التهكم على رجال السياسة الذين يتشبثون بالسلطة ولا يفرطون فيها رغم تواضع مردودهم السياسي.

ومن وصف أحوال التونسيين يمرّ الفنان التونسي إلى إعادة صياغة الخطاب السياسي لدى سياسيين حافظوا بدورهم على كليشيات تواترت في تصريحاتهم لينقلها التواتي على طريقته كأن يقول "كفى مبالغات فأعتى الديمقراطيات(مع التشديد على كلمة أعتى) ضربها السوس في بلدان عديدة مثل اسبانيا وايطاليا واليونان وجنوب إفريقيا".

وتم خلال الفترة الممتدة من 19 إلى 21 اغسطس/اب الإحتفاء بالفن السابع من خلال تنظيم أيام سينمائية مع عرض موسيقى ملتزم لمحمد سلامة.