الرجل الالي لإخراج أيفون 6 الى النور

تفاعل ديناميكي مع الشاشة

بكين - أعلنت شركة فوكسون الصينية التي تقوم بصناعة أجهزة آيفون لصالح الشركة الأميركية ابل أنها انتهت من تطوير روبوت أطلقت عليه اسم "فوكسبوت" ليقوم بالعمل على تصنيع ايفون 6.

وتبين أن الرجل آلي سيقوم بصناعة غالبية أجهزة آيفون 6 التي سترى النور في الأسواق العالمية أواخر شهر أيلول/ سبتمبر.

وسيحل الروبروت مكان العمال الذين ينفذون إضرابات واحتجاجات بين الحين والآخر وفقا لبيان صادر عن الشركة الاميركية.

وافادت شركة فوكسون إنه يجري حالياً اختبار عشرة آلاف روبوت ليتم إحالتهم إلى الخدمة قريباً، مشيرة إلى أن خط الإنتاج الذي يعمل لحساب شركة آبل الأميركية ستكون له الأولوية في عمل هذه الروبوتات.

وسيتمتع جهاز شركة آبل المنتظر آيفون 6 بتقنية "الاتصال الحسي أو التواصل عن طريق اللمس"، وهي تقنية تسعى شركة سامسونغ ايضا لتوفيرها في أجهزتها.

وذكر موقع صيني أنه من الممكن أن تتجسد هذه التقنية في شاشة توفر خصائص تفاعل لمسية مع المستخدم وتمنحه شعوراً آنياً بالتفاعل الديناميكي مع الشاشة، ربما تكون النفور أو الاهتزاز او الفرح أو أي نمط آخر من الخصائص الفيزيولوجية الأخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن سامسونغ كانت قد حصلت في العام الماضي على ترخيص من شركة امرسيون المطورة لتقنية الاتصال الحسي.

وتشير تسريبات تخرج بين فترة وأخرى إلى أن حجم شاشة آيفون 6، سيكون الأكبر على الإطلاق.

وتتعرض شاشة الهاتف في هذا الفيديو إلى عدة اختبارات للكسر باستخدام سلسلة مفاتيح وسكين حاد، وتظهر أيضاً سليمة، بعد محاولات الضغط عليها وثنيها بالقوة وبشدة.

ومن المرجح أن تستخدم أبل هذه المادة القوية المضادة للكسر في صناعة ساعتها الذكية القادمة أيضاً في الخريف القادم.

وينتظر ان يرى آيفون 6 النور بنسختين، توفر احداهما شاشة بـ4.7 بوصة وتوفر الاخرى شاشة بـ5.5 بوصة.

وتقول التقارير ان طرح شركة أبل لهواتف آيفون 6 بقياسين يمثل نزعة نحو تقليد شركة سامسونغ، المنافس الأكبر لها، والتي تطرح هواتف صغيرة وأخرى كبيرة من كل جيل من طراز غالاكسي.

وينتظر ان تكتفي الشركة بالاعلان عن النسخة الأصغر من هاتفها وتؤجل الإعلان عن نسخته الأخرى شهرا بعد موعد الإطلاق.

ومن المتوقع أن يأتي الهاتف بمعالج جديد أسرع من السابق، والذي قد يُطلق عليه "أ8"، بالإضافة إلى مستشعر بصمة كما هو الشأن مع آيفون 5 آس.