أليطاليا توافق على عرض طيران الاتحاد

الاتحاد تحرك نشاط رحلاتها

روما - قال الرئيس التنفيذي لشركة الطيران الإيطالية المتعثرة أليطاليا إن مجلس إدارة الشركة صوت الجمعة بقبول عرض شركة طيران الاتحاد استثمار ما يصل إلى 1.25 مليار يورو على مدى السنوات الأربع المقبلة وقالت إنها ستتحرك سريعا لإتمام التحالف بين الشركتين.

وقال جابرييل دل تورشيو الرئيس التنفيذي لشركة أليطاليا "اليوم تمت الموافقة على خطة الاتحاد وكلفني مجلس الإدارة أنا ورئيس مجلس الإدارة مهمة الدراسة والإسراع بإعداد مسودة العقد النهائي".

وأضاف قوله ان أليطاليا لا تزال تتفاوض مع بنوك بشأن إعادة هيكلة ديون بقيمة نحو 700 مليون يورو (953 مليون دولار).

وقال دل تورشيو "اننا نمضي قدما لكن يجب ملاحظة أن المبالغ ليست صغيرة وما زلنا نعمل على دراستها".

وتحاشت أليطاليا الإفلاس بحصولها على حزمة إنقاذ دبرتها الحكومة بقيمة 500 مليون يورو (685.52 مليون دولار) العام 2013، لكنها بحاجة عاجلة إلى شريك يملك سيولة كبيرة لإعادة هيكلة شبكة رحلاتها وإلا اضطرت لوقفها.

وتفحص الاتحاد للطيران، التي تتخذ من أبوظبي مقرا لها، دفاتر أليطاليا منذ بداية العام لضخ استثمار محتمل فيها. لكن التسريح المحتمل لعدد كبير من موظفي الشركة الإيطالية وديونها التي لا تقل عن 800 مليون يورو شكلت عقبات كبيرة في المحادثات.

وقال المصدر إن خطة الاتحاد تتضمن تحقيق أليطاليا صافي ربح يبلغ 108 ملايين يورو بحلول عام 2017 وإيرادات قدرها 3.66 مليار دولار، إلى جانب أرباح قبل حساب الفائدة والضرائب والإهلاك واستهلاك الدين تصل إلى 526 مليون يورو، لكن اقتراحها مرتبط بمطالب متعلقة بالدين لم يتم معالجتها حتى الآن.

وأبلغ المصدر "هذا أساس للمفاوضات... وقد تتغير الأرقام بشكل كبير خلال المحادثات."

وقد يوفر التحالف بين الناقلتين الأموال التي تحتاجها أليطاليا للاستثمار في استراتيجية جديدة تركز على الرحلات الطويلة لمواجهة صعوبات التنافس مع شركات الطيران المنخفض التكلفة والقطارات الفائقة السرعة في رحلاتها المحلية والإقليمية.

وقال المصدر إن الاتحاد تود تحويل مطار فيومتشينو في روما إلى مركز عالمي، بإضافة سبع خطوط للرحلات الطويلة في ثلاث سنوات، وتعزيز الاتصال بالعواصم الأوروبية من مطار ليناتي على مشارف ميلانو وزيادة عدد الرحلات الأسبوعية الطويلة من مطار مالبينسا في شمال البلاد.

وأضاف أن البنوك الدائنة لأليطاليا، ومن بينها مصرفا انتيسا سان باولو وأوني كريديت، عرضت تحويل ثلثي ديون الناقلة الإيطالية إلى أسهم وشطب الباقي، لكن العرض لم يلب المطالب التي طرحتها الشركة الخليجية.

ويتضمن اقتراح الاتحاد شطب البنوك الدائنة لأليطاليا ما يصل إلى 560 مليون يورو من ديون الشركة الإيطالية وتمديد أجل استحقاق ديون أخرى قيمتها 140 مليون يورو إلى عام 2021. وكان مصدر مطلع قال إن الاتحاد للطيران قد تستثمر أكثر من 500 مليون يورو في مقابل حصة نسبتها 49 بالمئة في الشركة التي تتخذ من روما مقرا لها.