'انتي مسخوطة' يا حكومة.. والمواطن درويش في المغرب

غضب بقالب فكاهي

"واش انتي مسخوطة، زدتي في المازوط والبوطة، المواطن تسوطا، حيث مسكين درويش، عيني ولات حمرا من البكاء على سندويش حكومة فرحانة حيث حنا كيف ذبانة، اللي عايشة في البطانة، محكورة ما تدويش، انا مبقيتش فيك خرجتي عليا، انتي انتي انتي انتي يا حكومة بن كيران".

إنها كلمات أغنية فايسبوكية أعدها وغناها ناشط مغربي. الأغنية في لحنها على ايقاع كلمات وموسيقى "نتي باغيا واحد" للمغني المغربي سعد المجرد.

كلمات الاغنية تحمل لغة انتقادية قاسية، موجهة لحكومة رئيس الوزراء المغربي عبد الإله بنكيران نتيجة الزيادات المتكررة في اسعار المواد الاستهلاكية، والتي كان آخرها زيادة في اثمان مشتقات الحليب.

مقطع من فيديو الأغنية التي تنتقد زيادات حكومة بنكيران، بث على موقع يوتيوب فانتقل بسرعة البرق لمنصة الفيسبوك ليتلقفه رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

تعليقات متنوعة اغلبها طغى عليها الاستحسان حول الكلمات واختيار اللحن، هناك من قال ان حرية التعبير مكفولة للجميع لينتقد حكومة بنكيران جاءت بعد وعود بالاهتمام بالرفع من قدرة المواطن الشرائية وليس الرفع من الأسعار التي أصبحت هذه الأيام بلا فرامل.

تعليقات أخرى من رواد الفيسبوك أقرت أن الأغنية تعبر عن هموم المواطن المغربي وما يتعرض له من جلد في الأسواق وتوقعات بزيادات اخرى سوف تطال الكهرباء والغاز المنزلي بعدما تمت الزيادة في المياه المعدنية. واضاف بعض المتفكهين ان "بنزيدان" الاسم الذي يطلقونه على بنكيران ماض في غزواته بالأسواق والمحلات للزيادة في الأسعار.

هناك من المعلقين المدافعين عن حكومة بنكيران يقولون بان سياستها تتماشى مع السوق العالمية والظرفية الاقتصادية ولا مجال للمزايدة. وبان الحكومة غير مسؤولة عن الزيادات التي تمت. وبالطبع كالوا للأغنية من النقد الكثير واعتبروها من صناعة التيار المعارض.

وكانت زيادات جديدة مفاجئة طالت مواد الحليب والمياه المعدنية في الأسبوع المنصرم، ما جعل الشارع المغربي يستهجن سياسة الحكومة وعدم مراعاة جيوب الفئات الهشة.