مركز جامع الشيخ زايد يشهد اقبالا كبيرا في معرض سوق السفر العربي

مساهمات ثقافية من الجماع، فضلا عن دوره الديني

دبي - شهد جناح مركز جامع الشيخ زايد الكبير، المشارك في معرض سوق السفر العربي 2014 في دبي، إقبالاً كبيراً من الشخصيات الرسمية ومن المهتمين وزوار هذا الحدث الهام، الذي اختتم فعاليات دورته الحادية والعشرين، الخميس، في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

ضم جناح المركز، مجسماً لجامع الشيخ زايد الكبير، وتم عرض كتاب" فضاءات من نور2" الذي يضم الصورة الفائزة في الدورة الثانية من مسابقة "فضاءات من نور" للتصوير الفوتوغرافي، التي ينظمها المركز سنوياً وتحتفي بالجماليات المشهدية والبصرية في الصرح المعماري الكبير، وقد حظي هذا الكتاب بإقبال ملحوظ من الزوار.

وتعتبر مشاركة مركز جامع الشيخ زايد الكبير في هذا الملتقى فرصة للتواصل وتبادل الخبرات، نظراً لوجود عدد كبير من وكالات السفر والسياحة من مختلف الدول، الأمر الذي يسهم في التعريف بالمركز وبخططه التطويرية في مجال خدمات الزوار، وكذلك التعريف بالجامع ودوره الحضاري والثقافي،وأهميته الدينية والسياحية والمعمارية .

وعمل المركز خلال مشاركته الثانية في هذا الملتقى البارز على التعريف بأنشطته وأهدافه ورسالته الثقافية بوصفه وجهة سياحية وحضارية بارزة في أبوظبي والمنطقة، كما حرص على الترويج للسياحة الثقافية في أبوظبي والإمارات، خاصة وأن الصرح الكبير الذي يعد من روائع العمارة الإسلامية في العالمين العربي والإسلامي، يمثل مكانة كبيرة على خارطة السياحة الثقافية العالمية .

ويحظى مركز جامع الشيخ زايد الكبير التابع برعاية وزارة شؤون الرئاسة الاماراتية التي يشغل مقعدها الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الاماراتية، وتأسس المركز ليكون نواة للحركة الثقافية والفكرية التي تتمحور حول الجامع انطلاقاً من القيمة الثقافية والوطنية التي تعبر عن المفاهيم والقيم التي الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان تلك القيم المتجذّرة في الوجدان والوعي والتي تشكل امتداداً للهوية الوطنية المستلهمة من تعاليم ديننا الحنيف.