'بيتا بيكتوريس' يدور حول نفسه بسرعة جنونية

حجمه يزيد سبع مرات عن اضخم كواكب المجموعة الشمسية

واشنطن - قال علماء الأربعاء إنهم اكتشفوا كوكبا خارج المجموعة الشمسية يبعد حوالي 63 سنة ضوئية عن كوكب الارض.

والكوكب الجديد اكبر حوالي 3000 مرة من كوكب الأرض.

وقال العلماء إن سرعة دوران الكوكب الذي سموه "بيتا بيكتوريس" حول نفسه تفوق مثيلتها في أي كوكب بمجموعتنا الشمسية اذ تصل إلى مئة الف كيلومتر في الساعة تقريبا.

وسرعة دوران كوكب المشترى وهو الأسرع في المجموعة الشمسية حوالي 47 الف كيلومتر في الساعة بينما سرعة دوران كوكب الأرض 1700 كيلومتر في الساعة تقريبا.

واليوم على الكوكب المكتشف بيتا بيكتوريس ثماني ساعات فقط مقارنة بعشر ساعات على كوكب المشترى و24 ساعة على كوكب الأرض.

ورصد العلماء حوالي 1800 كوكب خارج المجموعة الشمسية لكن لا يعرفون إلا القليل عنها مثل تكوين هذه الكواكب وكيفية دورانها حول نجومها.

وكوكب بيتا بيكتوريس أحد افضل ما درسه العلماء من بين هذه الكواكب. وهو أحد اثنى عشر كوكبا فقط منها أمكن للعلماء رصدها مباشرة وليس بوسائل الرصد غير المباشر والتي يمكن للعلماء من خلالها رصد تأثير الكوكب على النجم الذي يدور حوله.

وقال بيرهارد براندل استاذ الفلك بجامعة ليدن في هولندا وأحد الباحثين الذين اكتشفوا الكوكب الجديد "لو عرفنا المزيد عن الكواكب الأخرى مثل درجة الحرارة عليها وغلافها الجوي وسرعة دورانها فسوف نرى كم هو متفرد موقع كوكبنا في الكون."

ويزيد حجمه سبع مرات عن كوكب المشتري وهو الاضخم ضمن مجموعتنا الشمسية.

والمُشْتَرِي هو أضخم كواكب المجموعة الشمسية. وسمي بالمشتري لأنه يستشري في سيره أي يلـجُّ ويمضي ويَـجِدُّ فيه بلا فتور ولا انكسار. وكان المشتري معروفاً للفلكيين القدماء وارتبط بميثولوجيا وأديان العديد من الشعوب. وقد أطلق الرومان عليه اسم جوبيتر وهو إله السماء والبرق. ويظهر المشتري من الأرض بسطوع كبير فيبلغ قدره الظاهري −2.94 مما يجعله ثالث الأجرام تألقاً في سماء الليل بعد القمر والزهرة.

ويبلغ عمر الكوكب الجديد المكتشف نحو 20 مليون سنة فحسب بالمقارنة مع نحو 4.5 مليار سنة لكوكب الأرض.

ونشر العلماء نتائج الاكتشاف في دورية نيتشر.