الرفاع يتوق لاستعادة اللقب البحريني

الرفاع في مهمة صعبة

المنامة - يواجه الرفاع المتصدر مهمة صعبة في سعيه للاقتراب من اللقب عندما يلاقي البسيتين الجمعة على استاد البحرين الوطني بالرفاع ضمن منافسات المرحلة السادسة عشرة من الدوري البحريني لكرة القدم.

تنطلق المرحلة الخميس بثلاث مواجهات يلتقي فيها الشباب مع المالكية وسترة مع الحالة والمحرق مع النجمة، ويلعب الجمعة ايضا المنامة مع الحد.

ويسعى المتصدر الرفاع (32 نقطة) إلى الاقتراب كثيرا من استعادة اللقب في مباراته مع البسيتين الخامس (22 نقطة)، ويدرك أن الفوز سيبقي على الأقل الفارق بينه وبين أقرب منافسيه سيبقى على أربع نقاط ما يعني حاجته إلى الفوز في لقائه المقبل أمام المحرق بالمرحلة السابعة عشرة لضمان فوزه باللقب قبل الختام بجولة.

الرفاع بقيادة مدربه الروماني فلورين متروك يدرك أهمية اللقاء وصعوبته، وسيسعى لاستغلال معنويات الفريق العالية بعد تأهله للدور ثمن النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لملاقاة الكويت الكويتي، وسيعول على جهود محترفيه الصربي ميلادين يوفانسيك والبرازيليين إدوادرو كونسيساو وجيفلسون واليمني أيمن الهاجري، واللاعبين المحليين بقيادة حسين سلمان وعبدالله عبده وراشد الحوطي ومحمد دعيج والحارس حمد الدوسري.

في المقابل، فان البسيتين بقيادة مدربه البوسني سيناد كريسو سيسعى إلى تحقيق نتيجة ايجابية والاقتراب من فرق المقدمة وتحقيق أحد المراكز الثلاثة الأولى بعد أن فقد آماله في الحفاظ على اللقب، إلى جانب خروجه من دائرة المنافسة أيضا في بطولة الأندية الخليجية بعد الخسارة أمام صحم العماني في الدور ربع النهائي.

ويعول كريسو على محترفيه السيراليوني كمارا والبرازيلي لويس والسوري معتز كيلوني والدوليين سامي الحسيني وعبدالوهاب علي وسيد أحمد جعفر وأحمد عابد وعبدالله المرزوقي.

وتبرز ايضا مواجهة مرتقبة بين المنامة والحد في صراع مثير نحو تحقيق اللقب التاريخي الأول لهما، ويملك الفريقان 28 نقطة مع أفضلية المنامة الثاني بفارق الأهداف.

يدرك الفريقان أهمية اللقاء والنقاط الثلاث، ويأمل كل منهما في الفوز إلى جانب تعثر الرفاع من أجل تقليص الفارق والابقاء على آمال تحقيق اللقب، وفي الوقت نفسه يدركان أن خسارة أي منهما يعني ابتعاده عن دائرة المنافسة.

المنامة بقيادة مدربه التونسي سمير بن شمام يعتمد على البرازيليين الهداف تياغو فيرنانديز والمدافع لازارو ألفيس، إلى جانب السوريين محمد رضوان قلعجي وأحمد ديب والمحليين الدوليين السابقين سلمان عيسى وعلاء حبيل وعلي نوروز واللاعبين الشباب مسعود قمبر وعيسى موسى والحارس المخضرم عبدالرحمن عبدالكريم.

من جهته، فان الحد بقيادة مدربه خليفة الزياني سيعول على البرازيليين جوليانو دي باولا وباولو روبرتو والنيجيري أوروك والأردني محمد الدواوود، إلى جانب الدولي عبدالوهاب المالود وابراهيم العبيدلي وسيد محمد عدنان وابراهيم حبيب وعيسى مصبح والحارس عباس أحمد.

وفي مواجهة أخرى، يدخل المحرق الرابع (27 نقطة) في مواجهة محفوفة بالمخاطر أمام النجمة التاسع (12 نقطة)، حيث يلعب الأخير بطموح الهروب من منطقة الخطر.

وتشتعل الأجواء مع صراع البقاء والهروب من الهبوط، فيلتقي الشباب السابع (14 نقطة) مع المالكية الثامن (14 نقطة)، ويواجه الحالة السابع (14 نقطة) مهمة صعبة أمام سترة الأخير (6 نقاط).