طموح النجمة في كأس الاتحاد يصطدم بعقبة الكويت

النجمة لاستعادة كبريائه

بيروت - يتطلع النجمة اللبناني الى رد الصاع لضيفه الكويت الكويتي، حال اللقب، عندما يستضيفه الاربعاء على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في بيروت ضمن مباريات الجولة الخامسة لمنافسات المجموعة الثانية من دور المجموعات لكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وكان الفريق اللبناني خسر بصعوبة ذهاباً 1-2 في الكويت.

ويتصدر الكويت ترتيب المجموعة برصيد تسع نقاط بينما يأتي النجمة في المركز الثاني بخمس نقاط ويتفوق بفارق الأهداف عن فنجاء العماني الثالث ويحل الجيش السوري رابعاً بنقطتين.

ويخوض متصدر الدوري اللبناني المباراة بصفوف كاملة، كما يشكل اللقاء فرصة للمدرب الألماني ثيو بوكير لرد اعتباره بعد الخسارة الوحيدة التي مني بها في مسيرته مع النادي النبيذي في الكويت.

ويدرك النجماويون ان النقاط الثلاث تقرّب الفريق بنسبة كبيرة جداً من التأهل الى الدور الثاني للمرة الأولى منذ 2007، لذا سيعتمد بوكير على تشكيلته الاحتياطية مع تحفظ دفاعي إلا انه سيفتقد الى المهاجم حسن المحمد الذي توجه للاحتراف في الدوري الماليزي وبالتالي سيعول في الخط الأمامي على أكرم المغربي وخلفه القائد عباس عطوي وخالد تكه جي والسنغالي شي الشيخ مع المواكبة الهجومية للظهير علي حمام.

أما خط الدفاع فيبدو جيداً بوجود السوري عبد الناصر حسن والمصري أحمد محمد "مودي" والدولي وليد اسماعيل وأمامهم محمد شمص كلاعب ارتكاز وخلفهم الحارس محمد حمود.

أما الكويت فإنه يبحث عن نقطة التعادل التي تضمن تأهله، ويعتبر الفريق صعب المراس نظرا لامتلاكه تشكيلة كاملة ومتراصة أبرز عناصرها الايراني جواد نيكونام وفهد العنزي وجراح العتيقي والبرازيلي روجيريو دي سيلفا والتونسي عصام جمعة.

فمجاء - الجيش

ويلعب فريق الجيش (نقطتان) مع مضيفه فنجا العماني (5 نقاط) في المجموعة الثانية.

وتنحصر امال فريق الجيش لتجديد حظوظه بالمنافسة بفوزه على فنجا وعلى النجمة في مباراته الاخيرة.

وتبدو المهمة صعبة امام الجيش الذي سبق وتعادل مع فنجا في الجولة الاولى دون اهداف.

ومن المتوقع ان يلعب مدرب الجيش انس مخلوف بتشكيلة تضم الحارس طه موسى وعمر حميدي وزكريا قدور ومحمد زبيدة ومحمد شريفة ومحمد حمدكو وعدنان التقي وسمير بلال ومحمد عقاد وسعد احمد ومحمد علي.