تونس تنشد إشعاعا عالميا لمهرجاناتها الفنية

دعم الاستثمار في مهرجانات تروج لتونس دوليا

تونس - اكد وزير الثقافة التونسي مراد الصقلي ان تونس تسعى لتطوير مهرجاناتها الفنية لتحقيق الإشعاع العالمي والمساهمة في الترويج للبلاد الواقعة في شمال افريقيا كوجهة سياحية مميزة.

وقال الصقلي في مؤتمر صحفي الثلاثاء بوزارة الثقافة "سأفاجئكم بالقول ان تونس لا تملك مهرجانا دوليا واحدا رغم كثرتها لأن المهرجان الدولي ليس الذي يستضيف فنانين اجانب بل الذي يستقطب السياح الاجانب ويتهافت عليه الصحفيون من كل البلدان".

ويعتبر مهرجان قرطاج الذي يحتفل هذا العام بالدورة الخمسين احد اعرق المهرجانات العربية والإفريقية ويستضيف سنويا عدة نجوم.

ولكن مهرجانات اخرى ناشئة مثل مهرجان موازين بالمغرب حققت سبقا وخطفت منه الاضواء في السنوات الاخيرة مع استقطابها الاف السياح المولعين بالموسيقى.

واضاف الصقلي وهو مدير سابق لمهرجان قرطاج "المهرجان الدولي هو الذي يساهم في اشعاع البلاد دوليا ويروج لوجهتها السياحية واظهار خصوصياتها الثقافية والحضارية في العالم ويكون ذا مردودية عالية على جميع النواحي".

وأكد وزير الثقافة انه سيشجع المهرجانات الفنية التي تسير في هذا الاتجاه ويدعمها قائلا "لابد من استثمار في المهرجانات التي تروج لاسم تونس دوليا وتساهم في دعم سياحتها والتعريف بمخزونها الثقافي والحضاري."

ومهرجان الجم الدولي للموسيقى السيمفونية يستقطب سنويا سياحا غربيين ولكنه ما زال يفتقر للإمكانيات المادية الكافية.

وتقام أغلب المهرجانات والتظاهرات الثقافية في تونس في الصيف لكن وزير الثقافة أكد على ضرورة تنظيم العديد من المناسبات على مدار العام لجذب الانظار للبلاد.

وأوضح ان المهرجانات في تونس في حاجة الى وضع قوانين جديدة وإعادة هيكلتها وتصنيفها للتفريق بين الدولية والجهوية والمحلية.

وتتطلع وزارة الثقافة الى دعم السياحة الثقافية التي يرى الوزير انها ما زلت لا تحظى بالدرجة الكافية من الاهتمام.

واضاف انه يتعين "تهيئة مسالك ثقافية نموذجية توضع على ذمة وزارة السياحة قصد استغلالها وتسويقها."

ومضى يقول "متحف باردو الذي يضم اكبر تشكيلة من قطع الفسيفساء في العالم يمكن ان يكون وجهة سياحية خاصة مثل متحف اللوفر في فرنسا."

وفي وقت سابق، قالت وزيرة السياحة التونسية امال كربول ان بلادها تامل في جذب سبعة ملايين سائح هذا العام لأول مرة.

وقالت ان وزارتها تنسق مع وزارة الثقافة لدعم المنتوج السياحي الثقافي.

وكشفت ان الدورة الخمسين لمهرجان قرطاج الموسيقي خلال فصل الصيف المقبل ستشهد مشاركة عدة نجوم عالمية من بينها المغنية شاكيرا بهدف جلب سياح.