'كار بلاي'.. نفوذ آبل يقتحم عالم السيارات الذكية

طريقة أذكى وأكثر أمنًا وترفيهًا

واشنطن - اطلقت شركة آبل الاميركية رسميًا الإثنين وبالتنسيق مع عدد من الشركات المصنعة للسيارات، مثل فيراري ومرسيدس بنز وفولفو، نظام التشغيل آي أو إس في السيارة الذي كشفت عنه العام الماضي.

وستقوم هذه الشركات بعرض النظام الجديد الذي أُطلق عليه اسم كار بلاي في بعض طرازات السيارات، وذلك خلال معرض جنيف للسيارات المزمع عقده بين 6 حتى 16 مارس/اذار بمدينة جنيف السويسرية.

وكان إدي كيو نائب رئيس أبل -وعضو مجلس إدارة شركة فراري- كشف في "مؤتمر أبل العالمي للمطورين العام الماضي عن نظام التشغيل آي أو إس في السيارة الذي يقدم للسائقين العديد من وظائف آيفون من خلال شاشة مدمجة بالسيارة.

واستعرض كيو في المؤتمر شاشة وهمية لسيارة تضم قائمة بها أزرار للخرائط والهاتف والموسيقى والرسائل المستخدمة في نظام آي أو إس لتشغيل الأجهزة الذكية، وقال إن تلك الوظائف يمكن الوصول إليها أيضا من خلال المساعد الصوتي سيري.

ووصفت آبل في بيان لها كار بلاي بأنه طريقة أذكى وأكثر أمنًا وترفيهًا لاستخدام هواتف آيفون في السيارات، حيث يمكن للسائقين التحكم بالنظام الجديد من الشاشات المتواجدة ضمن السيارات، أو تفعيل المساعد الصوتي الشخصي “سيري” iبمجرد الضغط باستمرار على زر التحكم الصوتي الموجود على عجلة القيادة.

وعند ربط هاتف آيفون مع السيارة عبر نظام كار بلاي، سيكون سيري قادرًا على مساعدة السائق على الوصول إلى جهات الاتصال وإجراء المكالمات الهاتفية والرد على المكالمات الفائتة أو الاستماع إلى البريد الصوتي. وعند استقبال الإشعارات، سيقوم المساعد الشخصي كذلك بالرد على طلبات السائق عبر الأوامر الصوتية.

ويعمل كار بلاي أيضًا مع نظام الخرائط بغية تزويد السائق بتعليمات الاتجاهات، كما يوفر له تحديثات عن ظروف حركة المرور، فضلًا عن تقدير الوقت اللازم للوصول. وبمجرد توجه الأمر إلى سيري، ستظهر الخرائط واتجاهات المسار المسلوك على الشاشة المدمجة في السيارة.

وإلى جانب ذلك، يتيح كار بلاي للسائقين إمكانية الوصول إلى الملفات الموسيقية وراديو آيتونز، وذلك عن طريق سؤال سيري.

ويدعم النظام كذلك خدمات الطرف الثالث لتشغيل الموسيقى، مثل سبوتيفاي.

من الجدير بالذكر أن منافسي آبل يدركون الفرص المترتبة على دمج أنظمة التشغيل بالسيارات، فقد أعلنت صحيفة وول ستريت جورنال في كانون الأول/ديسمبر أن شركة غوغل تحالفت مع شركة أودي الألمانية لتطوير نظام ترفيه ومعلومات يستند إلى نظام التشغيل أندرويد الذي تطوره.