وازع اخلاقي يوقف 'حارس الرئيس'

'التشفي ليس من طباع المصريين'

القاهرة - افاد الفنان المصري الكبير حسن يوسف بأنه تم إيقاف مشروع فيلم "حارس الرئيس" الذي كان من المقرر أن يشارك في بطولته مع الفنان طلعت زكريا، والذي يرصد فترة حكم الرئيس المعزول محمد مرسي، ومعاناة الشعب خلال محاولة الجماعة الإرهابية الإضرار بالوطن وتحقيق مصالحها الخاصة.

وأوضح يوسف أن أسرة العمل فضلت عدم تقديم الفيلم بوازع أخلاقي بسبب تواجد المعزول بالسجن في انتظار الحكم الذي سيصدر ضده واحتراما لعمل القضاء حتى لا يتم اتهامهم بالتاثير على العدالة من خلال عرضهم لعيوب الاخوان، وحتى لا يتهم صناع العمل بأنهم استغلوا تواجد مرسي في السجن، وعدم قدرته على الدفاع عن نفسه حتى يطرحوا العمل.

كما افاد الممثل المخضرم والذي عاصر عمالقة الفن في الزمن الجميل ان التشفي ليس من طباع المصريين وشاطره في ذلك الرأي طلعت زكريا.

وكان الفنان المصري طلعت زكريا افاد ان التحضيرات الفعلية لفيلمه الجديد "حارس الرئيس" ستبدا بعد اختيار بقية فريق العمل المشارك في الفيلم.

وتدور قصة "حارس الرئيس" في إطار كوميدي ساخر، وتتمحور حول رئيس يحكم الشعب لمدة عام حيث يثبت بالحجة والبرهان فشله الذريع في ادارة دواليب الدولة.

ونفى الفنان طلعت زكريا ما تردد حول اعتراض الرقابة على المصنفات الفنية على فيلمه "حارس الرئيس" لما يتطرق له من رصد لحياة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي أثناء حكمه وللكم الهائل من الأحداث والمشاكل والأخطاء التي حدثت في عهده بطريقة ساخرة.

واعتبر ان الرقابة اجازت بث الفيلم باعتباره حافظ على القواعد المهنية ونقل الاحداث دون تزييف للوقائع او مغالاة فيها.

وكان الفنان الشعبي وعد جمهوره بنفحة كوميدية سياسية هادفة.

و"حارس الرئيس" من بطولة طلعت زكريا بالاضافة الى حسن يوسف، واشرف زكي، وجمال اسماعيل، ولطفي لبيب، ومن اخراج سعيد حامد.

وكان الفنان المصري طلعت زكريا رشح الفنان المصري الكبير حسن يوسف لتجسيد شخصية الرئيس محمد مرسي في "حارس الرئيس".

وقال حسن يوسف في تصريحات صحفية: "انه اشترط وضوح ملامح الشخصية والسيناريو والفكرة قبل إبداء الرأي النهائي"، وأضاف: "الموضوع يحتاج دراسة شاملة لشخصية الرئيس وملامحه، وذلك حتى أتمكن من تحديد ملامحها الدرامية".

وسبق لطلعت زكريا تقديم فيلم عن الرئيس السابق حسني مبارك بعنوان "طباخ الرئيس" في عام 2008، من تأليف يوسف معاطي واخراج سعيد حامد.

وقام بدور الرئيس في الفيلم الفنان خالد زكي، وتمحورت أحداثه حول "متولي" الطباخ الشعبي الذي يعيش ظروف صعبة في منزل يجمعه بعائلة زوجته، ويفاجئ بترشيحه ليصبح الطباخ الخاص بالرئيس، وتتوطد علاقة الرئيس به ليعتبره نبض الشارع المصري ولينقل له كل ما يجري في البلاد.

وعرف طلعت زكريا بمواقفه الصريحة وانتقاده الشديد للاخوان.

وأكد زكريا في وقت سابق أن ما يحدث في مصر امر مشرف لجميع الشعب المصري.

وأضاف زكريا، في لقاء تلفزيوني ببرنامج "صباح البلد" المذاع على قناة "صدى البلد": "أنا أقبّل يد مرسي لانه وحّد المصريين وجمعهم على كرهه وكره جماعة الإخوان".