ظريف يتودد لليهود بإدانة المحرقة وبـ'أكبر احترام'

'ليس لدينا شيء ضد اليهود'

برلين - اعتبر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الاحد ان المحرقة النازية بحق اليهود كانت "مأساة وحشية مشؤومة ينبغي الا تتكرر ابدا".

وقال ظريف لقناة التلفزيون الالمانية فينيكس بعد مشاركته في مؤتمر الامن في ميونيخ (جنوب) "ليس لدينا شيء ضد اليهود (ونكن) اكبر احترام لهم داخل ايران وفي الخارج. لا نشعر باننا مهددون من احد".

وبخلاف سلفه محمود احمدي نجاد الذي انكر حصول الهولوكوست، ندد الرئيس الايراني الجديد حسن روحاني بـ"مذبحة اليهود على ايدي النازيين".

وبحسب مقتطفات من المقابلة بثتها قناة فينيكس، اكد ظريف الاحد ايضا ان "حقوق الشعب الفلسطيني منتهكة منذ ستين عاما" من جانب اسرائيل التي تستخدم "تكتيك التمويه".

وبعد اسابيع من تنصيبه رئيسا، هنأ روحاني اليهود بحلول رأس السنة العبرية، متمنيا لهم "عاما يهوديا سعيدا".

وبذلك أقدم الرئيس الإيراني الذي يوصف بأنه أقل تشددًا من سلفه على خطوة غير مسبوقة من قبل رئيس ايراني.

وتطرق الوزير الايراني الى موضوع المفاوضات الصعبة حول البرنامج النووي الايراني، موضحا ان طهران تريد "كسر الحلقة المفرغة واستخدام كل السبل لارساء الثقة".

لكنه تدارك "لن نقبل بان يتحكم فينا" الاخرون.

واعلنت طهران في العشرين من كانون الثاني/يناير تجميد بعض انشطتها النووية الحساسة تنفيذا لاتفاق مرحلي توصلت اليه مع الدول الست الكبرى (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والمانيا) في 24 تشرين الثاني/نوفمبر في جنيف.

وسيلتقي المفاوضون مجددا في 18 شباط/فبراير في فيينا.