كل ما يملكه أوباما تجاه حليفه السوداني: أمنيات بمنع الحرب الأهلية!

حان الوقت للاعتماد على أنفسكم..

واشنطن - دعا الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس جنوب السودان الذي يشهد معارك طاحنة بين فصائل من الجيش، الى ان "يوقف فورا جميع اعمال العنف التي تهدف الى زعزعة حكومة" الدولة الفتية التي اصبحت "على شفير هاوية" الحرب الاهلية.

وقال اوباما في بيان ان "المعارك الاخيرة تهدد وتغرق جنوب السودان مجددا في الايام الحالكة التي عاشها بالماضي" داعيا الى انهاء "المعارك فورا الهادفة الى تصفية حسابات سياسية وزعزعة الحكومة".

وكان اوباما اعلن في وقت سابق في رسالة الى الكونغرس تحمل تاريخ الخميس ان الولايات المتحدة ارسلت حوالى 45 جنديا الى جنوب السودان الذي يشهد اعمال عنف دامية بين فصائل من الجيش، لتأمين الرعايا الاميركيين.

وقال ان الجنود "المجهزين بشكل جيد للمعركة، انتشروا بهدف تأمين حماية مواطنين ومصالح اميركية" وسيبقون في جنوب السودان طالما ان الوضع تطلب ذلك.

وقتل ثلاثة جنود هنود من بعثة الامم المتحدة الخميس في هجوم على قاعدتهم بولاية جونقلي (شرق).

وكانت السفارة الاميركية امرت الثلاثاء طاقمها غير الاساسي الى مغادرة جنوب السودان كما علقت كل نشاطاتها وغادر معظم طاقمها الاساسي.

والخميس، اجلت الولايات المتحدة حوالى 130 شخصا من اميركيين وجنسيات اخرى وكانت الاربعاء قد اجلت ايضا اكثر من 150 شخصا من جنوب السودان.