التصفيات الاسيوية: سوريا تتطلع لتجديد فرصها من بوابة سنغافورة

سوريا لانعاش حظوظ التأهل

دمشق - يتطلع منتخب سوريا الى تجديد حظوظه بالمنافسة على احدى بطاقتي التأهل الى نهائيات كأس اسيا لكرة القدم المقررة في استراليا 2015 عندما يواجه نظيره السنغافوري الجمعة في طهران في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الاولى.

يدخل منتخب سوريا مباراة الجمعة برصيد نقطة واحدة مقابل 3 نقاط لسنغافورة حصيلة فوزها على سوريا بالذات 2-1 في الجولة الثالثة في مباراة اعتبرت نتيجتها مفاجئة انعكاسا لتواضع مستوى سنغافورة.

تتصدر عمان ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط يليها الاردن وله 5 نقاط، وتقام مباراتهما في 31 كانون الثاني/يناير 2014.

ويخوض منتخب سوريا المباراة بقيادة مدربه الجديد القديم حسام السيد الذي خلف المدرب المستقيل انس مخلوف.

واختار السيد تشكيلة من 23 لاعبا من بينهم 21 محترفا يلعب 12 منهم في اندية العراق وهم حمدي المصري وزاهر ميداني وعلي دياب وعلاء الشبلي وبرهان صهيوني ونديم صباغ وعمر خريبين وياسر شوشرة واحمد الدوني ومؤيد عجان وحميد ميدو وقصي حبيب، فضلا عن مصعب بلحوس وعدي جفال ومحمود اليوسف (عمان) وعبد الفتاح الاغا (مصر) وعبد الناصر حسن (لبنان) ومحمود مواس (الكويت) ولؤي شنكو (السويد) وسنحاريب ملكي (تركيا)، اضافة للاعبين اثنين محليين هما عمر ميداني وابراهيم عالمة.

ويؤكد حسام السيد على ضرورة تجاوز سنغافورة لتجديد حظوظ التأهل.

وخاض المنتخب السوري مباراة ودية خسرها امام نظيره العراقي 1-2 برغم انه قدم اداء جيدا فيها.

ومن المتوقع ان يلعب منتخب سوريا بتشكيلة تضم الحارس مصعب بلحوس وعبد الناصر حسن وحمدي المصري ونديم صباغ وبرهان صهيوني وقصي حبيب وعمر خريبين ومحمود مواس وحميد ميدو (لؤي شنكو) واحمد الدوني وسنحاريب ملكي.