الزوراء يريد العودة لسكة الانتصارات في الدوري العراقي

الزوراء لمواصلة ثباته

بغداد - يسعى الزوراء ابرز اندية العاصمة الى استعادة توازنه بعد خسارتين متتاليتين عندما يواجه الكرخ السبت في المرحلة الثالثة من بطولة العراق لكرة القدم.

وتنطلق المرحلة الجمعة، فيلعب زاخو مع بغداد، والمصافي مع الميناء ونفط ميسان مع دهوك، وتأجلت ثلاث مباريات هي قمة الطلبة والشرطة، والنجف مع اربيل، والجوية مع نفط الجنوب لتفرغ عدد من اللاعبين لمهمة المنتخب العراقي في تصفيات اسيا.

وتعثر الزوراء في مستهل مسيرته مرتين امام الشرطة صفر-1 ودهوك 1-2 على التوالي، ومن المتوقع ان يعاني كثيرا امام الكرخ بسبب الغيابات القسرية التي طالت اربعة من اهم عناصره نتيجة الاصابات وابرزهم قلب الفريق النابض حيدر صباح وحارس مرماه المخضرم احمد علي.

واكد مدرب الفريق راضي شنيشل ان لاعبيه يدركون جيدا اهمية هذه المباراة ليس لكونها بمواجهة الكرخ فقط بل لان الفريق بات بحاجة الى استعادة التوازن والعودة سريعا الى اجواء المسابقة.

ويتطلع الزوراء في هذه المواجهة الى ظهور مؤثر لمحترفيه السوريين زاهر ميداني وحسين جويد وتأكيد حسن اختيارهما لتدعيم صفوف الفريق.

من جهته، يحاول الكرخ الشاب مقارعة منافسه في هذه المباراة التي يدخلها وهو قادم من فوز ثمين تحقق على حساب المصافي في المرحلة الماضية ويسعى لمواصلة ثباته امام فريق العاصمة الزوراء.

ويتطلع زاخو بقيادة المدرب السوري محمد قويض الى تعديل مساره في هذه المرحلة وطي صفحة خسارته في المرحلتين الاولى والثانية، وذلك على حساب ضيفه بغداد في مواجهة يدخلها الاخير بطموح فوز ثالث على التوالي وتعزيز انطلاقته اللافتة في المسابقة.

ويخوض المصافي امام ضيفه الميناء، الذي يشتكي مدربه جمال علي من غياب القدرة الهجومية، لقاء صعبا يبحث فيه كل منهما عن الفوز لتعويض الخسارتين الاوليين، ويستقبل نفط ميسان دهوك في مباراة يحاول فيها صاحب الارض استثمار مساندة انصاره.