ايقاف العقوبات بحق اوكرانيا والبيرو حتى اشعار آخر

الهتافات العنصرية تُعرض اوكرانيا للعقوبات

باريس - اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم الخميس ان الاتحادين الاوكراني والبيروفي إستأنفا العقوبة التي صدرت بحق منتخبيهما الوطنيين من قبل اللجنة التأديبية للفيفا والتي نصت على خوض كل منهما مباراته المقبلة في تصفيات مونديال البرازيل 2014 دون جمهور.

وكانت اللجنة التأديبية في الفيفا قررت في 27 ايلول/سبتمبر الماضي بان تخوض اوكرانيا مباراتها المقبلة والمقررة في 11 الشهر الحالي على ملعب مغلق بسبب الهتافات العنصرية التي صدرت من الجمهور خلال المباراة التي خاضتها ضد سان مارينو في التصفيات في السادس من الشهر الماضي على ملعب لفيف.

كما اصدرت اللجنة في اليوم ذاته عقوبة مماثلة بحق منتخب البيرو الذي فقد الامل في التأهل الى الى مونديال 2014، حيث ارغمته على خوض مباراته الاخيرة في التصفيات والمقررة في 16 تشرين الاول/اكتوبر الحالي من دون جمهور، وذلك بسبب اعمال الشغب التي حصلت على المدرجات خلال لقائها مع الاوروغواي في 6 الشهر الماضي.

واوضح الاتحاد الدولي ان طلبي الاستئناف المقدمين من الدولتين حصلا على إيقاف مؤقت حتى إشعار آخر بما أن لجنة الاستئناف بالفيفا لن تكون قادرة على اتخاذ قرار بخصوص الأمر في الوقت المطلوب، مضيفا "وبذلك فإن العقوبات المفروضة من قبل اللجنة التأديبية تم إيقافها، وحالما تسنح الفرصة أمام لجنة الاستئناف لاتخاذ قرار بشأن الاستئنافين المقدمين، فإن الاتحاد الدولي سيعلن عن المعلومات الإضافية الخاصة بهاتين الحالتين".