مضخة الكترونية لنبض افضل

مساعدة الكترونية

لندن - تمكن فريق من العلماء البريطانيين بجامعة نوتنغهام من تطوير "مضخة الكترونية ذكية"، تعد بمثابة ثورة في علاج مرضى قصور عضلة القلب المزمن.

وكشف العلماء بالجامعة البريطانية أن المضخة الالكترونية الذكية سيتم زرعها فى جسم المريض، حيث سيتم برمجتها بكل احتياجات المريض ليتم متابعته لاسلكيا من قبل طبيبه أو الفريق الطبى المعالج والمتابع له دون الحاجة إلى كثرة التردد على المستشفى.

وأوضح العلماء انه سيتم زرع المضخة التى تعمل بواسطة بطارية دقيقة في جزء من الشريان الاورطي، كان قد تم إستئصاله لتحسين كفاءة وأداء القلب حيث يعد الشريان الاورطي هو الشريان الاهم والرئيسي والكائن فى البطين الأيسر للقلب.

وأضاف العلماء أن سيتم توصيل أنبوب دقيق إلى الجهاز الذي يساهم بدوره فى تدفق الدم كعامل مساعد لضربات عضلة القلب الضعيفة.

وتعتبر أمراض القلب السبب الأول للوفيات في كل من الولايات المتحدة وانجلترا وكندا وويلز، بالإضافة إلى أن نسبة 25 بالمئة من اجمالي الوفيات في اميركا تعود إلى هذه الأمراض وهي نسب تزيد على مرض السرطان.

ويعد اعتلال عضلة القلب احد اشهر امراض القلب، ويقصد به قصور عضلة القلب عن أداء وظيفتها بالشكل المناسب لأي سبب من الأسباب.

تجدر الإشارة إلى أن المصابين باعتلال عضلة القلب يتعرضون في الغالب لخطر عدم انتظام ضربات القلب و/أو الموت القلبي المفاجئ.