العداء فرح يرد اعتباره امام جيلان في مونديال موسكو

فرح على طريق المجد

ثار العداء البريطاني محمد فرح من الاثيوبي ابراهيم جيلان عندما توج بلقب بطل العالم في سباق 10 الاف متر السبت في النسخة الرابعة عشرة المقامة حاليا في موسكو حتى 18 آب/اغسطس الحالي، فيما دخلت الكينية ادنا نغيرينغووني كيبلاغات تاريخ المونديال من الباب الواسع باحتفاظها باللقب العالمي لسباق الماراتون.

ووزعت ذهبيتان فقط في منافسات اليوم الاول للبطولة التي اقيم حفل افتتاحها عقب نهاية المنافسات.

خطوة كبيرة لفرح لتكرار انجاز الاولمبياد

أحرز فرح ذهبية سباق 10 الاف متر بزمن 27.21.71 دقيقة مسجلا افضل توقيت له هذا العام متوفقا على جيلان بطل النسخة الاخيرة في دايغو قبل عامين حيث نال الفضية بزمن 27.22.23 دقيقة وهو الافضل له هذا الموسم، فيما عادت البرونزية للكيني بول كيبنغيتيتش تانوي صاحب البرونزية بزمن 27.22.61 دقيقة.

وثأر فرح لنفسه وتحديدا من جيلان الذي حرمه من اللقب العالمي والثنائية (5 الاف و10 الاف متر) قبل عامين عندما انتزع منه المركز الاول في الامتار الاخيرة بفضل السرعة النهائية. وخطا فرح، الصومالي الاصل، خطوة كبيرة نحو تكرار إنجازه في دورة الالعاب الاولمبية في لندن حيث توج بالذهبيتين التاريخيتين لسباقي 5 الاف و10 الاف مر. وسيبدأ الدور الاول خوض سباق 5 الاف متر الثلاثاء على ان يقام دوره النهائي الجمعة.

وقال فرح "لقد استفدت مما حصل قبل عامين، وهذه المرة شاهدته يركض بسرعة لتكرار ما فعله لكنني كنت مستعدا وقطعت الطريق".

وأضاف "كنت قاب قوسين او ادنى من السقوط اكثر من مرة لكنني انتبهت لجميع حركاتي كما انني عملت جيدا مع زميلي في التدريبات (الاميركي) غالين راب. عرفت بانني فزت عندما اجتزت خط الوصول".

وتابع "المجىء الى هنا والفوز باللقب الذي ينقص خزائني امر رائع".

واستحق فرح اللقب العالمي الثاني في مسيرته الاحترافية بعد الاول في سباق 5 الاف متر في دايغو، على الرغم من انه الاول له منذ تتويجه في لندن، الا انه حقق نتائج باهرة هذا الصيف وفي مسافات مختلفة ابرزها مشاركته في سباق 1500 متر وتحطيمه الرقم القياسي الاوروبي (3.28.81 د) والذي كان بحوزة مواطنه ستيف كرام منذ 28 عاما. في المقابل، اكتفى جيلان بالميدالية الفضية علما بانه افضل مركز له في السباقات التي خاضها حتى الان هذا الموسم والتي لم ينجح في تخطي المركز الثالث فيها سابقا. وعانى جيلان في العامين الاخيرين بسبب الاصابات التي حرمته من المشاركة في لقاءات كثيرة الموسم الماضي وكذلك دورة الالعاب الاولمبية في لندن. ونال تانوي الميدالية البرونزية حارما راب من الصعود الى منصة التتويج على غرار دورة الالعاب الاولمبية.

انجاز تاريخي لكيبلاغات

دخلت كيبلاغات تاريخ سباق الماراتون في بطولة العالم باحتفاظها باللقب العالمي.

وقطعت كيبلاغات مسافة 42.195 كم بزمن 2.25.44 ساعة، وعادت الفضية للايطالية فاليريا سترانيو بزمن 2.25.58 ساعة، والبرونزية لليابانية كايوكو فوكوشي بزمن 2.27.45 ساعة.

وباتت كيبلاغات التي ستحتفل بعيد ميلادها الرابع والثلاثين في 15 ايلول/سبتمبر المقبل اول عداءة تحرز لقبين عالميين متتاليين في الماراتون في تاريخ بطولة العالم، كما عوضت خيبة املها في اولمبياد لندن عندما انهت السباق في المركز 20.

وعادت كيبلاغات الى العاصمة البريطانية في نيسان/ابريل الماضي للمشاركة في ماراتونها الدولي وكان الثامن في مسيرتها الاحترافية، وانهته في المركز الثاني بزمن 32ر21ر2 ساعة.

وقالت كيبلاغات: "انا سعيدة كوني تمكنت من الدفاع عن لقبي، موعد السباق غير معتاد في الماراتون (بعد الظهر) لانني خضت جميع سباقات الماراتون صباحا، وبالتالي حاولت خلال فترة الاستعداد للبطولة ان اتأقلم مع الركض في منتصف النهار".

وأضافت "كان السباق صعبا ولم أثق في امكانية الفوز به سوى في الكيلومتر 40".

وختمت "اهدي اللقب الى زوجي الذي سمح لي بمزيد من الوقت من اجل التدريب استعدادا للمونديال".

في المقابل، هي المرة الاولى التي تصعد فيها المخضرمة سترانيو (37 عاما)، صاحبة المركز الثامن في اولمبياد لندن، الى منصة التتويج في البطولات العالمية والاولمبية.

وتعتبر النتيجة انجازا في حد ذاته للايطالية التي عانت الامرين بسبب استئصال الطحال عام 2010.

وقالت سترانيو "أعتقد بان احرازي الفضية مفاجأة بالنسبة إلي، انها مفاجأة كبيرة لم أكن أتوقع أبدا بانني سأحرز ميدالية فضية هنا"، مضيفة "شعرت ببعض الالام في الكيلومتر 40 وبالتالي لم اتمكن من الحفاظ على المركز الاول وحاولت ادارة طاقتي حتى اخرج بالسباق الى بر الامان واضمن الوصافة".

واستغلت اليابانية فوكوشي بطلة دورة الالعاب الاسيوية عام 2006، انسحاب الاثيوبية ميسيليتش ملكامو صاحبة المركز الرابع في اولمبياد لندن، في الكيلومترات السبع الاخيرة لتنتزع المركز الثالث.

وقالت فوكوشي "حاولت فقط انهاء السباق والوصول الى خط النهاية، استمتعت بالسباق والركض، لم أكن أعرف بأنني في طريقي الى الفوز بالميدالية البرونزية حتى دخلت الملعب في اللفة الاخيرة. كنت سعيدة بعلمي بأنني فزت بميدالية".

ولم يكن حال الاثيوبية الاخرى تيكي جيلانا بطلة اولمبياد لندن، افضل من ملكامو حيث انسحبت بدورها من السباق وتحديدا بعد 10 كيلومترات، علما بانهما كانتا تمنييان النفس الى جانب مواطنتيهن ابيرو كيبيدي وميزيريت هايلو وفايسي تاديسي بان تصبح احداهن اول عداءة اثيوبية تنال لقب سباق الماراتون في بطولة العالم.

ووحدها كيبيدي بينهن اكملت السباق وجاءت في المركز الثالث عشر بزمن 2.38.04 ساعة، فيما انسحبت هايلو في الكيلومتر 25، وتاديسي من منتصف السباق.

بولت بسهولة

وضمن العداء الجامايكي اوساين بولت تأهله الى الدور نصف النهائي لسباق 100 متر بسهولة بعدما احرز المركز الاول في تصفيات المجموعة السابعة الاخيرة بزمن 10.07 ثوان.

وخاض بولت الساعي الى استعادة اللقب العالمي بعدما حرم منه في دايغو بسبب انطلاقة خاطئة، السباق بحذر شديد خصوصا وان مجموعته شهدت اقصاء العداء كيمار هايمان من كايمان بسبب انطلاقة خاطئة.

وقطع بولت المرشح بقوة لتكرار انجازه في الاولمبيادين الاخيرين ومونديال برلين عندما نال الثلاثية (100 متر و200 متر والتتابع 4 مرات 100 متر)، مسافة السباق بزمن 10.07 ثوان.

ولم يجد العداء الاميركي جاستن غاتلين المرشح بقوة لمنافسة بولت، صعوبة في حجز بطاقته حيث حل في المركز الاول في المجموعة الثالثة مسجلا 9.99 ثوان وهو ثاني افضل رقم في التصفيات بعد رقم مواطنه مايك رودجرز صاحب المركز الاول في المجموعة السادسة (9.98 ث).

وتأهل ايضا الجامايكي الاخر نيستا كارتر بحلوله اول في المجموعة الثانية بزمن 10.11 ث.

اليوم الاول للعرب

تباينت نتائج ممثلي العرب في اليوم الاول من البطولة.

وشهد السباقان النهائيان فشلا للممثلين الوحيدين للعرب البحريني اليمو بيكيلي الذي لم يكمل سباق 10 الاف متر ومواطنته ليشان دولا التي جاءت في المركز الخامس عشر لسباق الماراتون بزمن 2.38.47 ساعة.

ولم يشارك البحريني الاخر علي حسن محبوب والسعودي مخلد العتيبي في سباق الـ10 الاف متر.

وبلغت العداءة المغربية سليمة الوالي العلمي الدور النهائي لسباق 3 الاف متر موانع بحلولها في المركز الخامس من تصفيات المجموعة الاولى بقطعها المسافة بزمن 9.39.95 دقائق.

ويقام الدور النهائي الثلاثاء المقبل.

وخرجت المغربية الاخرى كلثوم بوعسرية والجزائرية امينة بطيش من الدور الاول اثر اقصاء الاولى من تصفيات المجموعة الثانية، فيما حلت الثانية سابعة في المجموعة الاولى بزمن 9.45.50 دقائق.

وفي سباق 400 متر، فشلت اللبنانية غريتا تسلكيان في تخطي الدور الاول بحلولها سابعة في تصفيات المجموعة الثانية بزمن 45.56 ثانية.

وكانت العداءة اللبنانية التي اشتهرت في سباقي 100 متر و200 متر، حققت رقما شخصيا جديدا قدره 53.43 ثانية في بطولة آسيا في الهند الشهر الماضي، علما بانها شاركت في المونديال بموجب "كوتا" ولم تتأهل كونها لم تحقق التوقيت الادنى.

وفي مسابقة رمي المطرقة، فشل المصري حسن محمد محمود والقطري اشرف امجد في حجز بطاقتهما الى الدور النهائي بحلولهما في المركزين العاشر والثالث عشر على التوالي في تصفيات المجموعة الاولى والـ22 (71.88 متر) والـ26 (69.70 متر) على التوالي من تصفيات المجموعتين الاولى والثانية.

وكان محمود وامجد مطالبين بتسجيل 77 متر في ثلاث محاولات او تسجيل افضل نتيجة بين الـ12 الاوائل في التصفيات.

ولم يشارك الكويتي علي الزنكوي.

وبلغ السعودي عبد العزيز لادان والجيبوتي عين الله سليمان والقطري مصعب عبد الرحمن والمغربيان سمير جامع وأمين المناوي الدور الثاني من سباق 800 متر.

في الدور الاول، احرز لادان المركز الثاني في تصفيات المجموعة الثالثة مسجلا خامس افضل توقيت في هذا الدور الذي شهد 6 مجموعات حيث قطع المسافة بزمن 1.45.94 دقيقة.

وحل سليمان اول في المجموعة السادسة بزمن 1.46.86 دقيقة (السابع عشر في التصفيات)، وعبد الرحمن ثانيا في المجموعة الرابعة بزمن 1.46.94 دقيقة (التاسع عشر)، وهو التوقيت ذاته الذي حققه المغربي جامع عندما حل ثالثا في المجموعة الرابعة. اما مواطنه المناوي فجاء ثالثا في المجموعة السادسة بزمن 1.47.15 دقيقة (المركز 23).

وخرج الجزائري امين بلفرار والمصري محمد حمادة من الدور الاول بعدما حل الاول سابعا في المجموعة الخامسة بزمن 1.47.17 دقيقة (المركز 24)، والثاني رابعا في المجموعة الاولى بزمن 1.47.96 دقيقة (المركز 32).

وبلغ القطري صامويل فرانسيس الدور نصف النهائي لسباق 100 متر بعدما حل ثالثا في المجموعة الخامسة بزمن 10.21 ثوان، فيما فشل العماني بركات الحارثي بحلوله سابعا في المجموعة الرابعة بزمن 10.53 ثوان، علما بان الثلاثة الاوائل في المجموعات السبع من التصفيات واصحاب افضل 3 ارقام بعد المراكز الـ21 الاولى يتأهلون الى نصف النهائي المقرر الاحد وكذلك يقام الدور النهائي.

وكان الحارثي حجز بطاقته الى الدور الاول صباحا بتحقيقه افضل توقيت في التصفيات وهو 10.47 ثوان حل به اول في تصفيات المجموعة الثالثة.

وفشل الفلسطيني محمد ابوخوصة في الدور التمهيدي لكنه حقق رقما قياسيا وطنيا.

وحل ابوخوصة خامسا في المجموعة الرابعة بزمن 10.87 ثوان.