مقتل عناصر من الحرس الملكي المغربي في حادث سير

الحادث يتزامن مع الاحتفال بعيد العرش

الرباط - لقي 16 عنصرا من الحرس الملكي المغربي حتفهم وجرح 42 اخرون قبل فجر السبت في حادث سير على طريق قرب مدينة الحسيمة شمال المغرب حيث كانوا متوجهين لاعداد زيارة للملك محمد السادس، على ما افاد مصدر طبي.

وسقطت الحافلة في واد عمقه 200 متر على طريق تربط تطوان (شمال) بالحسيمة كما اضاف المصدر في المستشفى الذي نقل اليه الجرحى لكنه لم يعط مزيد من التفاصيل.

وسيزور العاهل المغربي خلال الاربع والعشرين ساعة هذه المنطقة كما اوضح مسؤول في ولاية الحسيمة.

ويرأس الملك محمد السادس السبت في الرباط احتفالات عيد العرش الذي يصادف الذكرى الرابعة عشرة لتوليه عرش المملكة المغربية.

وفي رسالة نشرت وكالة الانباء المغربية نصها، قدم العاهل المغربي تعازيه الى "اسر الضحايا والابرياء والمصابين على اثر حادثة السير المفجعة التي وقعت بالطريق المتوسطي الرابط بين تطوان والحسيمة".

واكد الملك في رسالته "التكفل شخصيا بتكاليف مأتم الضحايا وبعلاج الجرحى وذوي الإصابة منهم".