هيونداي تشيد محطات كهرباء في السعودية بقيمة 3.3 مليار دولار

الشركة الكورية ستنتج 20% من احتياجات السعودية من الكهرباء

سول - أعلنت شركة هيونداي للصناعات الثقيلة الكورية الجنوبية الاثنين، عن فوزها بعقد قيمته 3.3 مليار دولار لإنشاء محطة كهرباء بخارية في السعودية.

ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء، عن مسؤولين في الشركة أنه سيتم إنشاء محطة توليد الشقيق البخارية لإضافة 2640 ميجاوات لتعزيز قدرات التوليد بشركة الكهرباء السعودية، على ساحل البحر الأحمر على بعد 135 كيلومترا شمال منطقة جازان، جنوب غرب المملكة، بحلول عام 2017.

ومن المقرر تنفيذ المشروع بنظام تسليم المفتاح.

وفي حال اكتمال هذه المحطة ستكون هيونداي للصناعات الثقيلة قد أقامت محطات كهرباء تنتج حوالي 20% من إجمالي الطاقة الكهربائية في السعودية.

وذكرت هيونداي أنها فازت بالصفقة بعد أقل من سنة واحدة من فوزها بصفقة لبناء محطة توليد بخارية بقيمة 3.2 مليار دولار في تشرين أول/أكتوبر العام الماضي من قبل شركة الكهرباء السعودية.

وتسعى الحكومة السعودية الى بناء قدرات توليد من الطاقة الكهربائية توازي التسارع الكبير في الطلب جراء النمو الاقتصادي والسكاني.

ودفع هذا النمو الاقتصادي والسكاني في السعودية الى وصول حجم الزيادة في الطلب على الطاقة الكهربائية 7 % سنوياً وهي نسبة تفوق معدل النمو العالمي.

وتبلغ القدرة التوليدية من الكهرباء المتاحة في السعودية مطلع العام الحالي حوالي 54.3 ميغا وات، مسجلة زيادة قدرها 3 آلاف ميغا وات عن مستواها في العام 2011، كما غطت الخدمات الكهربائية معظم مناطق المملكة المأهولة وبنسبة تغطية تتجاوز 99%، ويبلغ عدد المشتركين بالتيار الكهربائي حوالي 7 ملايين مشترك.

وتزايد مؤخراً حجم صفقات شركة هيونداي الكورية في قطاع الكهرباء الخليجي حيث يعد العملاق الكوري رابع أكبر مصنعي السيارات في العالم من حيث عدد الوحدات المباعة سنوياً، وواحدة من أكبر شركات أسيا تتضمن تويوتا، هوندا، نيسان موتورز. وقال مسئول في الشركة إن الاستثمارات في الصناعات الأساسية تنشط في الشرق الأوسط بفضل أسعار النفط المرتفعة وازدياد عدد السكان والنمو الاقتصادي على الرغم من تباطؤ الاقتصاد العالمي مؤخرا، مضيفا أن الحكومة السعودية تضع توسيع المرافق الخاصة بتوليد الطاقة الكهربائية وتحلية المياه في أولوياتها للسياسات الخاصة بالشعب السعودي، فيتوقع أن تفوز شركته بصفقة أخرى قريباً.