'تهديد إرهابي' يدفع واشنطن لإغلاق سفاراتها بالشرق الأوسط

مغلق حتى إشعار آخر...

واشنطن - قالت وزارة الخارجية الأميركية الخميس ان سفاراتها في الشرق الأوسط ستغلق الاحد القادم بسبب مخاوف أمنية لم تحددها.

وقالت قناة سي بي اس نيوز التلفزيونية ان اغلاق السفارات مرتبط بمعلومات لدى المخابرات الاميركية عن مخطط للقاعدة يستهدف مواقع دبلوماسية أميركية في الشرق الاوسط ودول إسلامية اخرى. واضافت ان المخابرات لم تذكر موقعا محددا.

وقالت ماري هارف المتحدثة باسم الوزارة للصحفيين "أصدرت وزارة الخارجية تعليمات لبعض السفارات والقنصليات الأميركية أن تبقى مغلقة أو تعلق العمل يوم الأحد الرابع من أغسطس... دفعتنا اعتبارات الأمن إلى اتخاذ هذه الخطوة الاحترازية".

ورفضت هارف اعطاء تفاصيل عن تلك "الاعتبارات الأمنية" أو تسمية السفارات والقنصليات التي ستغلق لكن مسؤولا كبيرا بوزارة الخارجية الأميركية قال في وقت لاحق للصحفيين إن انها تلك السفارات هي عادة ما تكون مفتوحة الأحد.

ونقلت شبكة "سي ان ان" الأميركية عن مسؤول أميركي طلب عدم الكشف عن هويته، أن تهديداً إرهابياً دفع بالوزارة إلى الطلب من سفاراتها الإقفال يوم الأحد مع إمكانية البقاء لفترة أطول.

ووصف المسؤول التهديد بأنه "موثوق وخطير"، وقال إنه "موجه ضد أهداف أميركية في الخارج"، وقد لا يقتصر على المنشآت الدبلوماسية الأساسية.

وأظهر بحث سريع على موقع وزارة الخارجية على الإنترنت أن هذه السفارات تشمل عدة بعثات أميركية في العالم الإسلامي بما في ذلك السفارات في أبوظبي وبغداد والقاهرة.

وقالت سي بي إس نيوز ان السفارات الاميركية ايضا في البحرين واسرائيل والاردن والكويت وليبيا وسلطنة عمان وقطر والسعودية واليمن وافغانستان وبنجلادش ستكون مغلقة الاحد.

وقالت هارف "تلقت وزارة الخارجية معلومات تشير الي اننا يجب ان نتخذ هذه الاجراءات الاحترازية بدافع الحذر ورعاية موظفينا وغيرهم ممن قد يقومون بزيارة منشآتنا... الوزارة تتخذ خطوات مثل هذه عندما تستدعي الظروف لضمان استمرار عملياتنا مع مراعاة اعتبارات الامن والسلامة".