باسل الشبيب: الإعلام العربي همّش الدراما العراقية

'نحن بحاجة لعرض الحب واستعراضه'

بغداد - قال الكاتب باسل الشبيب إن الدراما العراقية تعرضت للظلم والتهميش من قبل وسائل الإعلام العربية، مشيرة إلى أن المسلسلات العراقية باتت تنافس مثيلاتها في الدول العربية.

وأضاف لصحيفة "الخليج" الإماراتية "لو جردنا الأعمال الدرامية العراقية سنجد عدداً لا بأس به من الأعمال التي ترتقي إلى مستوى الدراما العربية (كما وكيفا) وبعض الفضائيات العراقية تفكر الآن بتسويق الدراما للخارج، وأعتقد أنه حان الوقت لنسوق أنفسنا إلى الدول المجاورة، كما فعلت بعض الدول العربية".

ويعكف الشبيب الآن على كتابة مسلسل رومانسي، ويمثل العمل الجديد تحديا له بعد ابتعاده لمدة عامين عن الدراما الرومانسية إثر انشغاله في كتابة الأعمال التاريخية.

ويقول "كنت مشغولاً في كتابة الجزء الثاني من مسلسل 'أعماق الأزقة' الذي حمل عنوان 'المدينة' ومسلسل 'رباب' اللذين يعرضان حاليا على شاشة قناة العراقية، وبعد أن انتهيت من هذين المسلسلين تفرغت لكتابة النصوص الرومانسية، لأننا بحاجة لأن نعرض الحب ونستعرضه".

ويؤكد أن الدراما العراقية أصبحت في المواسم الماضية "في قوقعة الرواية أو الحكاية المحلية جدا"، داعيا إلى طرح واضيع ذات طابع عام "تمثل أكثر شريحة من المجتمعات العربية، وهذا ما حدث بالنسبة للدراما الخليجية التي تحدثت عن حالات اجتماعية معينة ارتقت بالأداء والإخراج والإنتاج".