الامارات تنعش خزينة مصر بثلاثة مليارات دولار

مساعدات خليجية بـ12 مليار دولار

القاهرة - قال البنك المركزي المصري إنه تلقى ثلاثة مليارات دولار من دولة الامارات العربية المتحدة الخميس ضمن مساعدات باجمالي 12 مليار دولار تعهدت بها دول خليجية لمصر عقب عزل الرئيسي محمد مرسي.

وقال هشام رامز محافظ المركزي في رسالة نصية إن المساعدات دخلت البنك.

وقالت دولة الإمارات الأسبوع الماضي انها ستقدم لمصر منحة بقيمة مليار دولار وقرضا بقيمة ملياري دولار في صورة وديعة بدون فائدة لدى البنك المركزي.

وافادت قناة العربية في وقت سابق ان العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز امر بحزمة مساعدات إلى مصر بقيمة خمسة مليارات دولار.

وأضافت القناة السعودية ان "حزمة المساعدات تتضمن منح مصر ملياري دولار منتجات نفطية وغازا، وملياري دولار كوديعة، بالإضافة الى مليار دولار نقدا".

وتعاني مصر من تضخم فاتورة دعم المشتقات النفطية والطاقة بصورة متفاقمة منذ ثورة 25 يناير 2011، كما تنفق الحكومة اكثر من 20 في المئة من الناتج القومي على دعم الوقود.

ولم يوضح المصدر ما اذا كانت هذه الحزمة تشمل المساعدات التي اعلنت في ايار/مايو 2012.

وقال أشرف العربي الذي سيتولى منصب وزير التخطيط في الحكومة المصرية المؤقتة الإثنين إن المساعدات العربية ستعين مصر على تجاوز المرحلة الانتقالية وان البلاد ليست بحاجة لاستئناف المفاوضات مع صندوق النقد الدولي حاليا.

وينضم العربي وهو اقتصادي تلقى تعليمه في الولايات المتحدة وخدم في نفس المنصب حتى مايو/ايار، لحكومة يرأسها الاقتصادي الليبرالي حازم الببلاوي الذي عين اقتصاديين في عدة مناصب رفيعة حتى الان.

وفي تصريحات للصحفيين اعلن فيها قبوله للمنصب قال العربي "الوقت ليس مناسبا لبدء جولة جديدة من المفاوضات مع صندوق النقد الدولي".

وارتفعت البورصة المصرية في وقت سابق بعدما تعهدت دول خليجية بتقديم مساعدات لمصر بمليارات الدولارات لكن المكاسب تقلصت في تعاملات ضعيفة مع بدء شهر رمضان.