غوغل ينعش خدماته بـ'يوتيوب لايف'

ميزات جديدة في الافق لـ'يوتيوب لايف'

واشنطن - أطلقت شركة "غوغل" الأميركية، عملاق محركات البحث على الإنترنت، خدمة الفيديو الحي "يوتيوب لايف" التي يزيد مشتركوها الحاليون عن 1000 مشترك، لكافة مستخدمي موقع شبكة الفيديو الشهيرة "يوتيوب".

وأعلن عملاق الويب خلال فعاليات مؤتمره التطويري والذي عقده في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية، أن خدمة البث سوف تسمح للمشغلين ببث محتواهم الحي للمشاهدين على كافة ألأجهزة.

وقالت الشركة: "إن منصة يوتيوب تتوسع للوصول إلى البث الحي ليشمل كافة قنواتها تلبية لاحتياجات أكثر من ألف مشترك".

وسيكون بمقدور المستخدمين المؤهلين التقدم، بطلب دعوة لاستخدام للخدمة، المتوفرة لمجموعة مختارة من شركاء "يوتيوب"، خلال الأسابيع المقبلة.

كما وعدت "غوغل" بتوسيع نطاق توافر الخدمة للمزيد من القنوات، وإضافة المزيد من المميزات لـ"يوتيوب لايف" خلال الفترة المقبلة.

وأعلن عملاق الانترنت الاربعاء عن إطلاق خدمة مدفوعة الأجر للاستماع إلى الموسيقى على الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية من شأنها أن تنافس مواقع الاستماع إلى الموسيقى بواسطة تقنية البث التدفقي، مثل "سبوتيفاي" و"باندورا".

وستتوفر هذه الخدمة التي أطلق عليها اسم "غوغل بلاي أول أكسيس" على الأجهزة العاملة بنظام تشغيل "اندرويد" من "غوغل". وهي تتيح النفاذ إلى مجموعة موسيقية تتضمن أسطوانات عملاق الانترنت وأغنيات المستخدم على حد سواء.

وتحتدم المنافسة في سوق الموسيقى الإلكتروينة التي باتت تخوضها شركات متعددة، بعد السويدية "سبوتيفاي" الاولى في هذا المجال والأميركية "باندورا" والفرنسي "ديزر".

وكان موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قد أعلن بدوره قبل بضعة أسابيع عن خدمة موسيقية جديدة.

وقام عملاق الإنترنت والمعلوماتية "غوغل" باختبار خاصية جديدة لتطبيقه "غوغل بلاي" لتشغيل الأفلام والحلقات التلفزيونية على الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية. والخاصية الجديدة ستسمح بالتعرف على الممثلين والفنانين الموجودين في الأعمال المعروضة على الشاشة وعرض معلومات وقتية عنهم.

وتشغل شركة غوغل العملاقة حوالي 5680 موظف بين مهندسين ومبرمجين وعاملين. وتشهد قصة نجاح مليئة بالاحداث المثيرة والقدرة على الخروج من الأزمات.

ويحرص"غوغل" أيضا على عمل تحسينات ملحوظة على التطبيق مثل وظائف البحث المتقدم والتنبيهات الآنية لجديد المسلسلات والأفلام والفنانين التي يتابعها المشاهد. كما أنه قام بإضافة الهند والمكسيك لقائمة الدول الداعمة لتشغيل الأفلام على تطبيقه.