رونالدينهو يحلم بمواجهة برشلونة في نهائي مونديال الأندية بالمغرب

استعاد تألقه المعهود

ساو باولو ـ أكد صانع ألعاب منتخب البرازيل لكرة القدم وفريق أتليتيكو مينيرو المحلي٬ النجم رونالدينهو٬ أنه يحلم بمباراة نهائية تجمع بين فريقه الحالي وبرشلونة الإسباني٬ فريقه السابق٬ خلال مونديال الأندية الذي سيحتضنه المغرب في ديسمبر/كانون الأول المقبل. وقال رونالدينهو٬ في مقابلة مع قناة "أرينا سبور تي في" المحلية "لم أفكر من قبل في هذه الإمكانية٬ لكن إذا حصل ذلك سيكون بمثابة تحقيق حلم بالنسبة لي وبالنسبة لأتليتيكو مينيرو"٬ وصيف بطل الدوري البرازيلي في موسم 2012.

وأعرب اللاعب عن أمله في أن يعيش "فرحة مثل هاته" بنهاية خلال كأس العالم للأندية بين أتلتيكو مينيرو٬ الذي تأهل مؤخرا إلى ثمن نهاية كأس ليبرطادوريس لأميركا الجنوبية٬ وبرشلونة٬ الذي تأهل الاربعاء لنصف نهاية عصبة الأبطال الأوروبية على حساب فريق باري سان جيرمان الفرنسي.

وفي سياق ذي صلة٬ قال اللاعب البرازيلي إن استعادته لتألقه منذ قدومه موسم 2012 إلى اتليتيكو مينيرو تعود بالخصوص إلى حرية التحرك داخل رقعة الميدان التي منحه إياها مدرب الفريق٬ وهو الامتياز ذاته الذي أكد أنه كان يحظى به داخل صفوف برشلونة (2005-2008).

وحول كأس القارات التي ستحتضنها البرازيل في يونيو/حزيران المقبل إلى جانب مونديال 2014 صرح رونالدينهو أنه يعمل على تحفيز نفسه لتقديم أداء جيد خلالها في حال استدعائه٬ ليختم بعدهما مشواره مع السيليساو.