طرابلس تؤجل محاكمة مرتزقة القذافي

المتهمون يدفعون ببراءتهم

طرابلس - ارجأت محكمة طرابلس العسكرية الاربعاء محاكمة 24 شخصا من روسيا واوكرانيا وبيلاروسيا ادانتهم المحكمة الابتدائية باحكام قاسية، لادانتهم بالعمل مرتزقة لدى معمر القذافي، الى الاول من ايار/مايو بناء على طلب من النيابة ومحامي الدفاع .

واعلن رئيس المحكمة العسكرية نزولا عند طلب النيابة ومحامي الدفاع الذين عينتهم الدولة الليبية للدفاع عن المتهمين ان "الجلسة ارجئت الى الاول من ايار/مايو 2013".

وخلال محاكمة حزيران/يونيو الماضي ادين 19 اوكرانيا وثلاثة بيلاروسيين وروسي بالسجن عشر سنوات مع الاشغال الشاقة، وادين الروسي الآخر، الذي اعتبر منسق المجموعة، بالسجن مدى الحياة.

واتهموا باعداد قاذفات صواريخ "ارض جو" استهدفت طائرات حلف شمال الاطلسي خلال الحرب ومساعدة الدكتاتور السابق على قمع الثورة من خلال "مهاجمة المدنيين". وادت الحرب الى سقوط ثم مقتل الزعيم الليبي السابق في 2011.

وجدد المتهمون الـ24 الاربعاء الدفع ببراءتهم وطلبوا مقابلة محاميهم.

كذلك حضر ممثلون عن سفارات اوكرانيا وروسيا وبيلاروسيا بدء الجلسة وبعض افراد عائلات المعتقلين.

واعلنت سفارة اوكرانيا في طرابلس ان الرجال الـ24 وصلوا الى ليبيا صيف 2011 وكان النزاع بين الثوار وقوات القذافي على اشده والنشاط النفطي تقريبا متوقفا بسبب رحيل الشركات الاجنبية والحظر المفروض من الدول الغربية.

وفي نيسان/ابريل 1012 اعلنت كييف انها تعتقد ان رعاياها ابرياء وسعت للافراج عنهم او على الاقل اعادتهم الى بلادهم ليقضوا عقوباتهم في اوكرانيا في حال ادانتهم.