دوري الابطال: الاهلي السعودي يتطلع لفرض هيمنته على مجموعته

الاهلي يبحث عن التأهل المريح

نيقوسيا - يتطلع الأهلي السعودي الى تحقيق فوزه الرابع على التوالي عندما يستضيف الاربعاء سيبهان أصفهان الإيراني على ملعب مدينة الملك عبد العزيز الرياضية، في إطار منافسات الجولة الرابعة لفرق المجموعة الثالثة ضمن دوري ابطال اسيا لكرة القدم.

ويسعى الأهلي إلى تأكيد فوزه السابق على ضيفه الاسبوع الماضي، واعلان التأهل رسميا للدور الثاني دون النظر لنتيجة مباراتيه الأخيرتين، في حين يأمل سيبهان رد اعتباره وإلحاق الخسارة الأولى بمضيفه والمحافظة على حظوظه في التأهل.

وعطفا على مستوى الفريقين فإن كفة الأهلي هي الأرجح سيما وأن المباراة تقام على أرضه وأمام جماهيره.

ويدخل الأهلي المباراة وهو في صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط جمعها من 3 انتصارات متتالية على ضيفه الغرافة القطري 2-صفر ومضيفه النصر الاماراتي 2-1 وسيبهان 4-2.

وسيكفل تعادل الاهلي تأهله رسميا الى الدور الثاني وهو ما يهدف اليه مدرب الصربي الكسندر ايليتش الذي سيلعب بطريقة متوازنة دفاعا وهجوما وعدم منح المنافس حرية الضغط على مرماه.

ومن المتوقع أن يعتمد المدرب على نفس العناصر التي شاركت في المباراة السابقة خصوصا وأن كافة اللاعبين أبدوا جاهزية تامة خلال التحضيرات السابقة.

ويبرز في الفريق أسامة هوساوي ومنصور الحربي وتيسير الجاسم ومصطفى بصاص والعماني عماد الحوسني والكولومبي خايرو بالومينو والبرازيلي فيكتور سيمويش ومواطنه برونو سيزار.

أما سيبهان فيدخل المباراة وهو في المركز الثالث برصيد 3 نقاط من فوز وخسارتين ويأمل في العودة إلى إيران بالنقاط الثلاث التي ستبقيه في صلب المنافسة، خلافا للخسارة التي ستعقد من طموحاته في التأهل، لذا سيلعب مدربه الكرواتي زلاتكو كرانيكار بأسلوب هجومي ويركز على الكرات العرضية وألعاب الهواء التي يجيدها لاعبوه.

ويبرز في الفريق فرشيد طالبي ومحرم نافيدكيا والألباني جيفاهير سوكاج ومحمد علي أحمدي وأميد إبراهيمي وإحسان صافي.

الغرافة-النصر

تبدو الفرصة متاحة امام الغرافة القطري لتحقيق فوز جديد ومريح والاقتراب خطوة مهمة من التاهل للدور الثاني عندما يستضيف النصر الاماراتي.

ويحتل الغرافة المركز الثاني برصيد 6 نقاط فيما يقبع النصر في المركز الرابع والاخير بدون نقاط بعد ان خسر مبارياته الثلاث حتى الان، وبحال خسارته امام الغرافة سيودع البطولة رسميا.

وكفة الغرافة هي الارجح خصوصا بعد ان حقق فوزا كبيرا على منافسه الاماراتي في عقر داره 4-2، على رغم غياب الاسترالي مارك بريشيانو للاصابة وعدم قدرة مواطنه هاري كيويل على اللعب لعدم قانونية تسجيله في الوقت الحالي.

كما ان الغرافة قدم مباراة جيدة امام السد السبت الماضي في لقائهما المؤجل في الدوري القطري خلافا للنصر الذي فقد بشكل كبير الطموح في الفوز ومواصلة المشوار.

ويملك التونسي الحبيب الصادق مدرب الغرافة اوراقا اخرى تساعده على الوصول الى الانتصار الثالث لاسيما المهاجم الفرنسي جبريل سيسيه صاحب الهدف الاول في اللقاء الماضي والبرازيليين نيني صانع اللعب والورقة الرابحة الابرز واليكس رافايل، الى جانب فهيد الشمري ومجدي صديق ولورانس وجواد احناش.

في المقابل، سيفتقد النصر لاحد محترفيه البرازيلي ليو ليما للايقاف، وسيعتمد مدربه الايطالي والتر زينغا على المحترفين الباقين وهم مواطنه جوزيبي ماسكارا والبرازيلي برونو سيزار كوريا والياباني تاكايوكي موريموتو.