دوري الابطال: لخويا في اختبار صعب مع باختاكور

لخويا يعول على قوته الهجومية

الدوحة - يسعى لخويا القطري للوصول الى صدارة المجموعة الثانية ضمن دوري ابطال اسيا لكرة القدم عندما يستضيف منافسه القوي باختاكور الاوزبكي الاربعاء في الجولة الثالثة.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، يلعب الشباب الاماراتي مع الاتفاق السعودي في دبي.

يتصدر باختاكور ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط، بفارق نقطتين امام لخويا، مقابل نقطة للاتفاق، ويأتي الشباب اخيرا من دون رصيد.

ويتأهل الاول والثاني مباشرة الى الدور الثاني الذي يقام بطريقة خروج المغلوب من مباراة واحدة تقام على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول.

مهمة لخويا لن تكون سهلة خاصة وان باختاكور منافس قوي تغلب في الجولتين الاوليين على الشباب 1-صفر والاتفاق 2-1، ويسعى بدوره للتمسك بالصدارة وتوسيع الفارق مع لخويا اقرب منافسيه للاقتراب اكثر من حجز احدى بطاقتي التأهل.

يعول باختاكور على خبرته الكبيرة في البطولة، وايضا على خبرته بمواجهة الفرق القطرية وكان آخرها في الموسم الماضي مع العربي في الدوحة حيث حقق الفوز بهدف للاشيىء.

وبرغم عدم امتلاك لخويا خبرة اللعب في دوري ابطال اسيا حيث شارك للمرة الاولى الموسم الماضي فقط، فانه يتمتع خلافا لباختاكور بمعنويات مرتفعة بعد استعادته نغمة الفوز على المستوى المحلي باكتساحه العربي باربعة اهداف لهدف، ما اسهم في تجدد اماله في مواصلة مطاردة السد المتصدر والاحتفاظ بلقبه للموسم الثالث علي التوالي.

يملك لخويا ايضا ما يعوضه عن نقص الخبرة بوجود قوة هجومية ضاربة تساعده على مواجهة منافسه القوي، كما يمتلك خبرة مدربه البلجيكي ايريك غيريتس الذي خاض غمار البطولة من قبل مع الهلال السعودي حيث وصل معه الى نصف نهائي 2010.

يعتمد غيريتس على مهاجميه الاربعة وهم سيباستيان سوريا متصدر ترتيب هدافي الدوري القطري برصيد 17 هدفا والتونسي يوسف المساكني والكوري الجنوبي نام تاي والسنغالي ايسار، ومن خلفهم هناك كريم بوضيف والمدافع الجزائري مجيد بوقرة قائد. يفتقد لخويا غدا حارسه العملاق بابا مالك للاصابة، وسيكون كلودامين بديلا له.

وفي المباراة الثانية، يسعى الشباب الاماراتي الى تحقيق فوزه الاول بعد خسارتين متتاليتين عندما يستضيف الاتفاق السعودي.

فشل الشباب في ترك اي بصمة في الجولتين الاوليين بخسارته امام لخويا 1-2 وباختاكور صفر-1، لذلك لم يعد يملك سوى فرصة الفوز على الاتفاق الاربعاء اذا اراد عدم الخروج مبكرا من المنافسة في المجموعة الثانية.

وفقد الشباب كل مكتسباته في الفترة الماضية عندما خاض 13 مباراة بدون خسارة في كافة المسابقات، قبل ان يتوالى مسلسل هزائمه بخسارتين متتاليتين في الدوري الاماراتي وخروجه من نصف نهائي كأس الرابطة امام عجمان 1-2.

ويتوجب على المدرب البرازيلي ماركوس باكيتا اعادة التوازن الى فريقه لا سيما انه يملك في كل الخطوط لاعبين قادرين على ذلك بوجود الثلاثي البرازيلي ادغار داسيلفا ولويز هنريكي وجوزيل داسيلفا والاوزبكستاني عزيز بيك حيدروف، اضافة الى الدوليين حسن ابراهيم ووليد عباس.

ولا يبدو وضع الاتفاق افضل في المجموعة مع توقف رصيده عند نقطة واحدة بتعادله في الجولة الماضية مع لخويا صفر-صفر بعدما كان خسر امام باختاكور صفر-1 في طشقند.

يفتقد الاتفاق خدمات يحيى الشهري للايقاف وابراهيم المغنم المصاب، ويتعين عليه معالجة العقم التهديفي الذي ظهر في الجولتين الاوليين من البطولة الاسيوية حين فشل في تسجيل اي هدف، ما يفرض على البرنس تاغو وصالح بشير الظهور بأفضل صورة اذا ارادا زيارة شباك الفريق الضيف الذي يتميز بتنظيمه الدفاعي الجيد.

ويعول الاتفاق ايضا على العماني احمد كانو والمدافع البرازيلي كارلوس سانتوس وعلي الزقعان والشاب سليم الزامل واحمد عكاش وعلي الزبيدي.