العطية: لن اسمح لاحد بالفوز برالي الكويت

العطية يحذر منافسيه في الكويت

الكويت - تدخل بطولة الشرق الاوسط للراليات لعام 2013 جولتها الثانية ابتداء من الخميس بإقامة رالي الكويت الدولي الذي ينظمه "النادي الكويتي للربع ميل لسباقات السيارات والدراجات" تحت اشراف الاتحاد الدولي للسيارات (فيا) وبمشاركة 28 فريقا.

وتبلغ المسافة الاجمالية للسباق 614.51 كم موزعة على 12 مرحلة خاصة تبلغ مسافتها 241.80 كم.

وانطلقت سلسلة 2013 بإقامة رالي قطر الذي شكل الجولة الاولى وشهد تتويج القطري ناصر العطية، علما ان البطولة تشتمل على خمس جولات اخرى تقام في الاردن (9 ايار/مايو)، لبنان (6 ايلول/سبتمبر)، سوريا (3 تشرين الاول/اكتوبر والذي يستبعد ان تقام بسبب الاوضاع الامنية في البلاد)، قبرص (1 تشرين الثاني/نوفمبر)، ودبي (28 تشرين الثاني/نوفمبر).

ويعتبر العطية، بطل الشرق الاوسط 8 مرات وبطل رالي الكويت تحديدا في مناسبتين عامي 2009 و2011، من ابرز المرشحين للتتويج بالسباق الى جانب ملاحه الايطالي جيوفاني بيرناكيني خلف مقود فورد فييستا.

وقال العطية الفائز بـ46 سباقا ضمن البطولة الاقليمية في تصريح ناري: "لن اسمح لاحد بالفوز برالي الكويت".

ومن الاسماء البارزة التي تخوض غمار الرالي، الاماراتي الشيخ خالد القاسمي على متن سيتروين دي اس 3 والعائد الى الكويت للمرة الاولى منذ فوزه الاخير بالسباق عام 2010، حيث سيكون على رأس فريق ابوظبي للراليات المؤلف من اربع سيارات.

وأكد القاسمي أن جولة الكويت قد تكون من أقوى الجولات في تاريخ السلسلة الإقليمية، اذ ستشهد معركة كلاسيكية على الصدارة بين أفضل السائقين العرب.

واضاف: "قد تكون هذه الجولة من أقوى الجولات في تاريخ البطولة، فهناك 28 سيارة مشاركة، أي أكثر من عدد السيارات التي خاضت رالي المكسيك ضمن بطولة العالم للراليات، كما أن نوعية السائقين المشاركين عالية وهم قادرون على تحقيق الافضل".

وتابع: "معظم المتابعين والمحللين يوجهون تركيزهم على سائقين مثل ناصر العطية أو علي شخصيا، خصوصا بعد أن تمكنا من إنهاء الجولة الأولى في قطر في المركزين الأول والثاني، لكني أعتقد أن هناك أربعة أو خمسة سائقين آخرين مؤهلين للفوز وقادرين على تغيير مسار الأمور".

وتبرز مشاركة القطري عبدالعزيز الكواري بعد الفوز الثمين الذي حققه في بطولة العالم ضمن رالي المكسيك وحصوله على المركز الاول في فئة "دبليو ار سي 2"، علما ان هذا السائق كان اول من يكسر احتكار ناصر العطية على رالي قطر عندما انتزع الفوز فيه عام 2012 وهو انهى العام الماضي في المركز الثاني ضمن بطولة الشرق الاولسط.

ويشارك ايضا السعودي يزيد الراجحي الذي حقق الانجاز في بطولة العالم للراليات (دبليو ار سي 2)، حين تمكن من احتلال المركز الاول ضمن فئته في رالي السويد الدولي على مسارات ثلجية وجليدية.

ويقول الراجحي: "رالي الكويت من أجمل السباقات الى قلبي خصوصا انني توجت فيه بطلا لنسخة 2008".

وكان الراجحي ابتعد عن البطولة الاقليمية في الموسم المنصرم لانشغاله بالمشاركة في بطولة العالم للراليات وفي العديد من السباقات الدولية بهدف صقل موهبته و تطوير أدائه.

ويشارك القطري خالد السويدي على متن فورد فييستا، وسيحاول الدفاع عن اللقب الذي احرزه في العام الماضي في اول انتصار شرق اوسطي له.

ومن الكويت تبرز مشاركة مشعل النجادي الفائز بلقب البطولة المحلية في 2002 و2012 والذي يتقدم للاحتفاظ بها في الموسم الراهن.

وقال سائق "ميني كوبر": "اتمنى ان اواصل وزميلي علي الشمالي تصدر بطولة الكويت ودخول اجواء بطولة الشرق الاوسط بقوة خصوصا اننا بذلنا مجهودا مضاعفا خلال الفترة الماضية".

ويبرز ايضا من السائقين المحليين عصام النجادي ومسعود الصالح ومشاري الظفيري ومفيد مبارك.

وقال مشاري السبتي (36 عاما)، الذي يعتبر أصغر مدير لأحد الراليات الدولية على مستوى العالم: "لا بد من الإشادة بالمشاركة الكبيرة للسائقين العرب في رالي الكويت الدولي هذا العام، والتي ستضيف المتعة الى اجواء التنافس نظرا لتواجد أغلب أبطال المنطقة، بالإضافة إلى نخبة السائقين الكويتيين"، واضاف: "ما من شك بأن نوعية المشاركين والسيارات أمر لم تشهد ساحات بطولة الشرق الأوسط مثيلا له، فالحدث أشبه برالي عالمي مصغر".

يتصدر القطري ناصر العطية السلسلة بعد الجولة الاولى في قطر برصيد 25 نقطة امام الاماراتي الشيخ خالد القاسمي (18) والقطري عبدالعزيز الكواري (15) ومواطنه خالد السويدي (12) والشيخ الاماراتي عبد الله القاسمي (10) والسعودي يزيد الراجحي (8).