بطولة سوريا: 'دربي' في ظروف صعبة بين الجيش والكرامة

الجيش جاهز لحصد النقاط

دمشق - يتصدر دربي سوريا بين الجيش وضيفه الكرامة الحمصي الاثنين في دمشق مباريات ذهاب المرحلة الرابعة لفرق المجموعة الثانية من بطولة سوريا لكرة القدم.

ويلتقي في دمشق ايضا مصفاة بانياس مع امية، والمجد مع الطليعة، وتشرين مع الاتحاد.

ولن يكون للقاء الدربي بين الجيش المتصدر (9 نقاط) والكرامة السادس (نقطتان) تلك الالوان المثيرة التي كانت تغلف مواجهات الطرفين قبل الاحداث المؤلمة التي تعيشها سوريا.

ففي الماضي، كان يحتشد عشرات الآلاف في ملعب حمص او ملعب في العباسيين لمتابعة لقاء الفريقين الذي كان يدخل حينها خانة الاحتمالات المفتوحة لقوة الطرفين، بيد ان الاحوال اختلفت الان نتيجة للاحداث التي فرضت نفسها على كل الفعاليات الحياتية ومنها الجانب الرياضي ما دفع بعشرات اللاعبين للهجرة والانتقال الى اندية الدول المجاورة، وقلة منهم الى اندية محلية، فخسر الكرامة معظم نجومه المعروفين امثال الحارس مصعب بلحوس وحيان الحموي وبلال عبد الدايم ومهند ابراهيم وجهاد الحسين واحمد عمير وغيرهم الكثير.

يخوذ الكرامة الان مباريات الدوري بتشكيلة من الشباب والناشئين وكأنه يقول في قرارة نفسه "لا نزال نتنفس كرة القدم".

وفي ظل ظروف الكرامة الحالية سيكون من الصعوبة بمكان مقاومة تفوق الجيش الاكثر جاهزية.

ويتطلع مصفاة بانياس الثاني (7 نقاط) الى تعزيز موقعه في لائحة الترتيب عندما يواجه امية الادلبي الرابع (3 نقاط) في مواجهة متكافئة مع افضلية نسبية للمصفاة.

ويخوض المجد الثالث (6 نقاط) مباراته مع الطليعة السابع (نقطة واحدة) بمعنويات عالية بعد تحقيقه فوزين متتاليين ما يعزز حظوظه في مواصلة رحلته التصاعدية.

ويأمل الاتحاد الحلبي الثامن الاخير (دون نقاط) في ايقاف مسلسل الخسارة الذي لازمه مؤخرا عندما يلتقي تشرين الساحلي الخامس (نقطتان) في مباراة متكافئة ومفتوحة باحتمالاتها.