موسكو تترجم 'لمحات من تاريخ الأدب العربي'

الأسلوب الروائي في عرض الشخصيات والاحداث

موسكو ـ صدر مؤخرا عن دار النشر "افتورسكايا كنيجا" بموسكو كتاب يحمل عنوان "لمحات من تاريخ الادب العربي" باللغة الروسية٬ للكاتب المستشرق والشاعر والمترجم يفغيني دياكونوف.

ويقدم المؤلف٬ الذي كان قد صدر له قبل ذلك كتاب "مختارات من شعر نزار قباني"٬ للقارئ الروسي صورا أدبية عن كبار الشعراء والناثرين العرب منذ العصر الجاهلي وحتى العصر الحديث.

ويستعرض الكاتب٬ جوانب من حياة وإبداع كوكبة من الشعراء والكتاب العرب القدماء والمحدثين مثل امرؤ القيس وجرير وابونواس وابن المعتز وولادة بنت المستكفي والمعتمد بن عباد والجاحظ وابو تمام والمتنبي والمعري٬ لينتقل بعد ذلك الى الحديث عن الشعراء والادباء في القرن العشرين مثل ميخائيل نعيمة وجبران خليل جبران واحمد فؤاد نجم ومحمد الماغوط واحمد شوقي ومحمد الطنطاوي وادونيس ونجيب محفوظ ونزار قباني ومحمود درويش ومحمد الفيتوري وغيرهم مع ترجمة مقاطع من شعرهم ونثرهم وأهم الاحداث المتعلقة بحياتهم وأدبهم.

ولجأ المؤلف٬ الذي يعمل مدرسا بقسم اللغة العربية بالجامعة العسكرية ومعهد الاستشراق٬ وهو شاعر ومنظر في ميدان ترجمة الشعر ونظرية الشعر المقارن٬ الى الاسلوب الروائي في عرض الشخصيات والاحداث المتعلقة بهم مع ترجمة بعض المقاطع من اشعارهم وأعمالهم٬ والمؤلف ليس من كتب التاريخ التي تحتوي على نصوص جافة٬ بل هو كتاب للقراءة والتعرف عن قرب على تاريخ الأدب العربي باللغة الروسية. ويضمن الكاتب أيضا٬ كل فصل مكرس لشخصية الاديب٬ نبذة مختصرة من سيرة حياته٬ الى جانب شرح للكلمات العربية التي يفضل عدم ترجمتها الى الروسية مثل"غلام" و"الاخوانيات" و"اللزوميات"وغيرها.

وبهذا العمل الأدبي القيم ستتعزز المكتبة الروسية٬ بمرجع أساسي بالنسبة للقارئ الروسي٬ الذي سيمكنه من خلال هذا الكتاب التعرف على أهم الشخصيات في الادب العربي قديما وحديثا.