جيمس بوند ملك الجمهور، ولا بد من الاعتناء به


نجمان على السجادة الحمراء

لندن - خلال العرض العالمي الأول للفيلم الثالث والعشرين من سلسلة افلام جيمس بوند الذي اقيم الثلاثاء في لندن، قال الممثل دانيل كريغ إنه لمن دواعي شرفه أن يؤدي دور العميل السري في خدمة الملكة، وذلك بمناسبة الذكرى الخمسين لاول إطلالة سينمائية للعميل 007.

وقد سار الممثل على السجادة الحمراء برفقة أبطال الفيلم الآخرين، من أمثال جودي دنش وخافيير بارديم. وصرح قبل العرض الذي حضره الامير تشارلز وزوجته كاميلا في قاعة "رويال البرت هول" الفاخرة إنه "لمن دواعي شرفي ان أشارك (في مغامرة جيمس بوند)... وأنا محظوظ جدا لأنه تسنى لي التمثيل في فيلم بمناسبة الذكرى الخميس" لإطلالة العميل 007 الأولى على الشاشات السينمائية.

وقالت جودي دنش التي تؤدي دور "أم" رئيسة الاستخبارات البريطانية إن "سيناريو فيلم (سكاي فول) رائع"، مضيفة أن "المشاركة في هذا الفيلم هي تجربة مختلفة جدا عن الأفلام الباقية، إذ ان الممثل يشعر بأنه ينتمي إلى عائلة كبيرة".

وصرح المخرج سام منديس من جهته ان "جيمس بوند هو ملك الجمهور، لذا لا بد من الاعتناء به".

وتابع "أردت ان أخرج فيلما أرغب في مشاهدته ... وأنا قلق جدا، لكنني انتهيت من العمل على الفيلم وأظن أنني بحاجة بكل بساطة إلى إجازة".

قد اعتبر النقاد في مجلة "تايم آوت" أن "سكاي فول" "هو فيلم مميز جدا لجيمس بوند".

ورأى النقاد في صحيفة "ديلي تلغراف" أن الفيلم حافظ على المكونات الرئيسية في أفلام جيمس بوند كالسيارات السريعة والنساء الحسناوات والاجهزة التكنولوجية المتطورة، لكنه يتميز عن غيره بحسه الفكاهي. وتوقعوا أن يحقق الفيلم نجاحا ضخما.