خط أنابيب الفجيرة يصدّر معظم نفط الإمارات بنهاية 2012

لتصدير 70% من نفط أبوظبي

ابوظبي ـ أكد محمد الهاملي وزير الطاقة الإماراتي أن خط أنابيب الفجيرة سيدخل الخدمة بالكامل بنهاية 2012 وسيكون قادرا على نقل معظم صادرات أبوظبي من النفط الخام.

وقال الوزير محمد الهاملي لوسائل الإعلام "نأمل بنهاية 2012 أن يدخل الخدمة بالكامل".

وأضاف "نريد أيضا أن نختبر متانة خط الأنابيب.. إذا أردنا تصدير كميات إضافية فإننا نضخ عبر الخط لمعرفة الحجم القابل للاستمرار".

وفي يوليو/تموز، دشنت الإمارات العربية المتحدة خط الأنابيب الذي يبلغ طوله 370 كيلومترا لضخ ما يصل إلى 1.8 مليون برميل يوميا.

وينقل خط الأنابيب النفط من حقول في صحراء غرب الإمارات إلى الفجيرة، التي تحولت الى مركز رئيسي لتخزين النفط وتزويد السفن بالوقود على الساحل الشرقي.

وبلغت تكلفة مشروع خط أنابيب أبوظبي للنفط الخام الجديد الإجمالية 4 مليارات و200 مليون دولار.

ويقول المسؤولون الإماراتيون إن المشروع سيوفر الفرصة لتصدير 70% من نفط أبوظبي الخام دون الاعتماد على مضيق هرمز كطريق رئيسي لتصدير النفط.