المضادات الحيوية ليست الحل دائما لعلاج زكام الاطفال

الشفاء ليس مضمونا

روما - افادت دراسة إيطالية حديثة أن المضادات الحيوية غير فعالة في علاج السعال الناتج عن الإصابة بنزلات البرد عند الصغار.

وأوضحت الدراسة التي قدمت مؤخراً في الاجتماع السنوي للكلية الأميركية لأطباء الصدر أنه عندما يُصاب الأطفال بالسعال الحاد يتم علاجهم إما بالعقاقير المضادة للسعال أو المضادات الحيوية.

واشار البحث إلى أن الاعتماد الكلي على المضادات الحيوية لا يظهر نتائج إيجابية في العلاج من السعال.

وقال كاتب الدراسة فرانسيسكو دي بلاسيو من المستشفى الخاص بنابولي في إيطاليا "غالباً ما يتم وصف المضادات الحيوية لعلاج السعال عند الأطفال، إلا أن التجربة أثبتت التأثير الضعيف للمضادات الحيوية في علاج الكحة الناتجة عن نزلات البرد".

وثبت في الدراسة عدم وجود اختلافات جوهرية في نسبة العلاج من السعال بين الأطفال الذين عُولجوا بمضادات السعال فقط، وبين من عُولجوا بهذه المضادات بالإضافة للمضادات الحيوية، بل إن الأطفال الذين عُولجوا بالمضادات الحيوية فقط لم يسجلوا تحسناً جيداً من السعال بالمقارنة بمن تناولوا مضادات السعال فقط.

وحذرت دراسة أميركية حديثة من تناول الأطفال بعض أنواع المضادات الحيوية في سن مبكرة، لامكانية تعرضهم للإصابة بأمراض الأمعاء.

وافادت الدراسة إنه كلما تناول الأطفال هذه العقاقير في سن مبكرة وزادت جرعاتها، ارتفعت مخاطر إصابتهم بأمراض التهابات الأمعاء مثل داء كرون والتهاب القولون التقرحي.

وسبق لدراسات أن نبهت إلى وجود علاقة بين تناول المضادات الحيوية والإصابة بأمراض الأمعاء، إلا أن معظمها كانت محدودة، بينما تناولت الابحاث الحالية، التي نشرت مؤخراً في جريدة طب الأطفال، في بيانات أكثر من مليون طفل ممن تقل أعمارهم عن 18 عاماً.

وكشفت دراسة طبية اميركية أن تناول الاطفال دون سن الـ6 اشهر المضادات الحيوية يعرضهم للاصابة بالبدانة في مراحل عمرية لاحقة.

وربطت بين تأثير المضادات الحيوية على بكتيريا القناة الهضمية وبين استعداد الطفل مستقبلا لاكتساب الوزن الزائد.

وشملت الدراسة اكثر من 11 الف طفلا، وبينت أن الاطفال الذين تناولوا في سن مبكرة مضادات حيوية كانوا عرضة لاكتساب الوزن الزائد اكثر من غيرهم بنحو 20%.

وأوضحت الدراسة أن السبب ربما يكون تأثر بكتيريا القناة الهضمية بالعقاقير الطبية، والتي قد تموت فتؤثر على امتصاص المغذيات في الجسم فتتراكم الدهون ويزيد الوزن لاحقا.