دوري الابطال: مدرب اتحاد جدة سعيد بأداء لاعبيه

كانيدا واثق من ارهاق ليبي

كوالالمبور - اشاد الاسباني راوول كانيدا مدرب اتحاد جدة بعودة لاعبيه القوية في المباراة ضد غوانغجو الصيني الاربعاء في ذهاب ربع نهائي دوري ابطال اسيا، في حين أمل مدرب الاخير الايطالي الشهير مارتشيلو ليبي في التعويض في مباراة الاياب في الثاني من الشهر المقبل.

وقلب الاتحاد السعودي بطل عامي 2004 و2005 تأخره امام ضيفه غوانغجو مرتين الى فوز بأربعة أهداف لهدفين.

وقال كانيدا "أعتقد بأننا عانينا من مشاكل في الشوط الأول، حيث أننا لم نؤمن بقدرتنا في السيطرة على الكرة، وعندما لا نسيطر على الكرة فان الفريق المنافس سيمتلكها، وهذا ما فعله غوانغجو الذي يمتلك لاعبين مميزين مثل داريو كونكا وموريكي، ولكن عندما نسيطر على الكرة فإننا نمتلك الروح لإتمام العمل المطلوب".

وتابع "لا يزال أمامنا مباراة الإياب، ولكننا الان امتلكنا الثقة من أجل العودة في المباراة، وهو أمر لا يمتلكه سوى الفريق المميز. أعتقد بأننا قدمنا كل ما لدينا في الشوط الثاني من خلال استمرار السيطرة على الكرة".

واوضح "كررت ملاحظاتي على اللاعبين في الأسبوع الماضي وقبل المباراة وبين الشوطين، وتركزت هذه الملاحظات على ضرورة السيطرة على الكرة من أجل جعل الفريق المقابل يعاني، ومن أنهم إذا امتلكوا الكرة فإنهم سيجعلوننا نعاني".

من جهته، أعرب ليبي عن أمله في التعويض في مباراة الإياب بقوله "بدأنا بصورة قوية، ولكن بعد ذلك قام الاتحاد بتغيير طريقة لعبه بعدما فوجئوا بأسلوبنا خلال الشوط الأول. تقدمنا في النتيجة مرتين ثم سمحنا لهم بالعودة، وفقدنا جهود موريكي الذي تعرض للاصابة".

وأضاف "كنا قبل المباراة نعاني من غياب بعض اللاعبين، وأعتقد بأن الاتحاد لعب بأسلوب قوي وخشن ضد لاعبينا"، مؤكدا "لكن المواجهة ستتحدد من خلال 180 دقيقة، ونأمل عندما نلعب على أرضنا أن يعود جميع اللاعبين".