الامراض السرطانية تفتك بالحوامل

المراقبة المستمرة ضرورية

كانبرا - اظهرت دراسة استرالية ان عدد النساء الحوامل اللاتي اصبن بمرض السرطان ارتفع على مدى العقدين الماضيين، وان ذلك ربما يرجع في جانب منه الى تقدم أعمار النساء لدى الحمل رغم تحسن طرق رصد المرض.

وقال الباحثون الذين نشرت نتائجهم في دورية طب التوليد وأمراض النساء إنه في 2007 سجلت 192 حالة اصابة بالسرطان بين 100 ألف امرأة حامل أو وضعت حديثا،مقارنة مع 112 حالة من بين 100 ألف امرأة في1949 وكتبت كريستين روبرتس الباحثة في طب التوليد بجامعة سيدني والتي شاركت في الدراسة "السرطانات المصاحبة للحمل زادت، وهذه الزيادة ترجع في جانب منها لتقدم أعمار الأمهات."

واضافت "الحمل يزيد من تعامل النساء مع الخدمات الصحية ومن احتمال اكتشاف المرض، لكن ربما يؤثر ايضا على نمو الورم."

وجمعت الباحثة معلومات من ثلاث قواعد بيانات كبيرة للمواليد وحالات الاصابة بالسرطان، والدخول الى المستشفى في ولاية نيو ساوث ويلز في استراليا.

وتضمن هذا بيانات عن نحو 780 ألف امرأة انجبن أكثر من 1.3 مليون طفل في الفترة بين 1994 و2008 .

وخلال الفترة نفسها كانت هناك نحو 1800 حالة اصابة جديدة بالسرطان بين النساء الحوامل، والنساء اللاتي انجبن اثناء العام السابق.

وقال الباحثون ان اكتشاف الاصابة بالسرطان أصبح أكثر شيوعا على مدار السنين، كما ارتفع متوسط عمر النساء عند الحمل.

وتجاوزت أعمار 13% من النساء الحوامل 35 عاما مقارنة مع نحو 24% في 2007 .

ومن المعروف ان خطر الاصابة بالسرطان يزيد مع التقدم في العمر، وان النساء اللاتي تجاوزن 35 عاما كن اكثر عرضة بثلاث مرات للاصابة عن النساء اللاتي كانت اعمارهن تقل عن 30 عاما في 2007 .

ووجدت دراسة جديدة أن أطفال الأمهات اللواتي يُصَبن باكتئاب ما بعد الولادة، هم أكثر عرضة لأن يكونوا قصار القامة جداً في سن الرابعة والخامسة.

وكانت دراسة بريطانية كشفت أن بعض التأثيرات الضارة في المراحل الأولى من نمو الطفل والمرتبطة باكتئاب الأم بعد الولادة قد تنجم عن الاكتئاب خلال الحمل.