بابابكس: لبنان يحيي البابا بتسع عشرة لغة

'سلام للبنان، سلام للعالم'

بيروت - قامت مجموعة من الناشطين والفنانين اللبنانيين باصدار اغنية تحمل عنوان "بابابكس" او السلام باللغة اللاتينية، ترحيبا بزياة الحبر الاعظم البابا بنديكتوس السادس عشر الى لبنان المرتقبة يوم الجمعة.

وقالت صاحبة فكرة الاغنية والناشطة في مجموعة "مودة" المشرفة على العمل سوزان الحاج "هذه الاغنية تهدف الى الترحيب بزيارة الحبر الاعظم وتنشد السلام في بلدنا".

واضافت سوزي الحاج، وهي ايضا كاتبة وصحافية "الاغنية تمتد على دقيقة و19 ثانية، وتنطوي على كلمتي 'مرحبا' او 'سلام' بتسع عشرة لغة منها الالمانية والروسية والكرواتية والتشيكية والبولندية والفرنسية والانكليزية والاسبانية والفيليبينية والبرتغالية والايطالية والارمنية واليونانية والصينية واليابانية والتاميلية".

وتبدأ الاغنية بكلمة "مرحبا" باللغة الالمانية، وهي اللغة الام للحبر الاعظم، وتختتم باللغة العربية بعبارة "سلام للبنان، سلام للعالم".

وشارك في تنفيذ هذا العمل الغنائي مغني الاوبرا التينور غابي فرح، الذي وضع اللحن والتوزيع واشرف على التسجيل، وادى الاغنية بصوته الى جانب زوجته مغنية الاوبرا السوبرانو جورجيت صوايا.

وشارك في الغناء كورال اللويزة وكورال اطفال الارمن.

اما الفيديو الكليب المرافق للاغنية، فقد نفذته مجموعة "دريب فرايد شيدر" التي "اضفت على العمل روحا شبابية" وفقا لسوزي الحاج.

وجرى تصوير الفيديو كليب في مدينة جونية الساحلية (حوالى 17 كيلومترا شمال العاصمة بيروت).

وسيقدم هذا العمل على اسطوانة مدمجة الى الحبر الاعظم في علبة مصنوعة من خشب الارز ومن خشب الزيتون.

ومن المنتظر ان تبدأ محطات تلفزة لبنانية ببث هذا العمل في الساعات المقبلة، بحسب المصدر نفسه.

واعلن البابا انه سيزور لبنان من الجمعة وحتى الاحد، حيث ستكون له "فرصة سعيدة للقاء الشعب اللبناني وسلطاته وكذلك مسيحيي ذاك البلد العزيز والذين سيفدون اليه من البلدان المجاورة".

وتكتسب زيارة البابا اهمية خاصة بسبب القلق الذي يعيشه عدد من المسيحيين ازاء التغيرات والتطورات التي تشهدها المنطقة، ولا سيما في سوريا المجاورة.