كامبردج تفقد لقبها كأفضل جامعة في العالم



الحلم الجامعي

لندن - فقدت جامعة كامبردج البريطانية٬ الشهيرة٬ لقبها كأفضل جامعة في العالم٬ وهو الموقع الذي ظلت تحتله خلال السنتين الماضيتين.

وذكرت صحيفة الاندبندنت في عددها الصادر الثلاثاء أن كامبردج تخلت في التصنيف الجديد لمؤسسة "كيو سي العالمية" عن موقعها لفائدة نظيرتها الأميركية معهد ماساشوتس للتقنيات (بوسطن)٬ فيما حلت جامعة هارفرد الأميركية الشهيرة في المرتبة الثالثة.

وأشارت الصحيفة إلى أن التصنيف الجديد يتميز باحتلال أربع جامعات بريطانية للصفوف الستة الأولى على مستوى العالم٬ ذلك أنه إلى جانب كامبردج "المرتبة الثانية" جاءت جامعة "لندن كوليج يونيفرستي" في المرتبة الرابعة فيما آلت الرتبة الخامسة والسادسة على التوالي لجامعتي "أكسفورد" و"أمبريال كوليج لندن".

ويعتمد تصنيف "كيو سي العالمية"٬ الذي تم إحداثه سنة 2004 على معايير صارمة ومحددة لاختيار الـ 700 جامعة الأولى في العالم٬ وتشمل بالخصوص مستويات البحث العلمي والتدريس وقابلية الخريجين للتشغيل وانفتاح الجامعة على العالم.

وكانت جامعة هارفرد الأميركية قد احتلت الرتبة الأولى في هذا التصنيف خلال الفترة ما بين 2004 و2009.