خامنئي: إصلاحات الأسد ستنتصر على 'مؤامرة' المعارضة

مستمرون بدعمكم حتى النهاية..

طهران - اعتبر المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله علي خامنئي الجمعة عند استقباله رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي على هامش قمة عدم الانحياز في طهران ان الولايات المتحدة واسرائيل هما "ابرز المسؤولين الخفيين" عن الازمة السورية.

وقال خامنئي كما اورد موقعه الالكتروني ان "ابرز المسؤولين الخفيين عن المشاكل المؤلمة في سوريا هم اميركا والنظام الصهيوني اللذين اغرقا سوريا بالاسلحة ودعما ماليا المجموعات غير المسؤولة" من المعارضة.

واضاف "ان الحكومة السورية هي الضحية في هذه الازمة".

ودعا دمشق الى "مواصلة الاصلاحات السياسية للقضاء على كل حجج المعارضة" و"كشف للرأي العام العالمي والعربي خفايا المؤامرة السورية".

وايران الحليفة الرئيسية لنظام دمشق وتقدم له الدعم الثابت منذ اندلاع حركة الاحتجاج في اذار/مارس 2011.

ويتهم النظام الايراني بعض الدول الغربية وايضا السعودية وقطر، بتشجيع حركة الاحتجاج وتسليم اسلحة للمجموعات المعارضة لاضعاف احد اخر الانظمة في المنطقة التي تواجه مع ايران، اسرائيل.

وتطالب معظم الدول العربية وتركيا على غرار الغربيين برحيل الرئيس بشار الاسد لتسوية الازمة.

وخلال اول زيارة له لايران، قال الرئيس المصري محمد مرسي خلال القاء خطابه في قمة دول عدم الانحياز في طهران الخميس ان "النظام الظالم" اصبح "غير مشروع" في سوريا ما حمل الوفد السوري على مغادرة القاعة.