رياض حجاب: الأسد يسيطر على 'ثلث سوريا' فقط

لا أمل بـ'تصحيح المسار' في سوريا

عمان - قال رئيس الوزراء السوري المنشق رياض حجاب الثلاثاء في عمان ان نظام الرئيس بشار الاسد لم يعد مسيطرا على اكثر من 30 بالمئة من ارض سوريا.

وقال حجاب الذي انشق ووصل الاردن الاسبوع الماضي في مؤتمر صحافي "اؤكد لكم بحكم خبرتي وموقعي الذي كنت اشغله ان النظام بات منهار معنويا وماديا واقتصاديا ومتصدعا عسكريا حيث لم يعد مسيطرا بالفعل على اكثر من 30 بالمئة من ارض سوريا".

واضاف "اؤكد عدم رغبتي في تقلد اي موقع او منصب سواء كان في الوقت الراهن او في المستقبل في سوريا المحررة".

ونفى ان يكون أقيل من منصبه موضحا "خرجت من منصبي بإرادتي في رحلة إستغرقت 3 أيام ( إلى الأردن ) ولم تتم إقالتي كما ردد النظام " .

وكانت السلطات السورية قد أعلنت في السابع من اغسطس /آب الحالي انه تمت إقالة حجاب من منصبه.

وقال حجاب أن "مساحة الأمل في تصحيح المسار في سوريا إنعدمت" .وطالب القوات المسلحة بـ"عدم توجيه سلاحها إلى الشعب السوري"، داعيا فصائل المعارضة الخارجية الى "توحيد جهودها".

ودعا رئيس الحكومة السورية المنشق "المسؤولين والقادة الشرفاء للانشقاق والانضمام للثورة".

وأشار إلى أن بلاده "تزخر بمسؤولين وقادة عسكريين شرفاء ينتظرون فرصة الانضمام إلى الثورة".

وأبدى حجاب عدم رغبته في "تقلد أي موقع أو منصب سواء في الوقت الراهن أو في المستقبل في سوريا المحررة الذي أراه قريبا".

وأضاف "لقد نذرت نفسي جنديا في مسيرة الحق، ولا أبغي من وراء ذلك إلا وجه ربي ثم إرضاء ضميري والوفاء لوطن أعطانا الكثير وينتظر منا إعطائه ما يستحق من خلال البذل والتضحيات وعلو الهمة للوصول إلى دولة مدنية ديمقراطية تكفل الحق والعدل والكرامة لجميع السوريين".