المصارع جابر يهدي فضيته للجنود المصريين المغدورين

جابر حزين لقتل الجنود غدراَ

القاهرة (مصر) - اكد المصري كرم جابر الفائز بفضية وزن 84 في المصارعة اليونانية-الرومانية الاثنين في دورة الالعاب الاولمبية في لندن انه يهدي فضيته الى "الجنود الذين قتلوا غدراَ على الحدود المصرية الاسرائيلية".

وشكر جابر اهل المنشية حيث يقيم على الاحتقال بفوزه، وقال في اتصال هاتفي مع والدته "اشكر اهل المنشية والاسرة واهدي الميدالية الى الجنود المصريين الذين قتلوا غدراَ على الحدود المصرية الاسرائيلية".

واحتفلت الأسكندرية، عروس البحر الأبيض المتوسط، واقام المشجعون "زفة اسكندراني" للعريس جابر حيث عبرت جماهير المنشية التي خرجت عن بكرة أبيها عن فرحتها في منطقة سوق ليبيا الشهير بمحلات الملابس والتي يملك فيها اللاعب واقاربه عدة محلات.

وكان جابر قاب قوسين او ادنى من تكرار انجازه عام 2004 في اثينا عندما نال الذهبية في وزن 96 كلغ، بيد انه اخفق في المباراة النهائية امام الروسي الان خوغاييف الذي نال الذهبية.