مركز محمد السادس لحوار الحضارات يقترب من أساطير 'فايي إلكي'

الشيلي ـ من المصطفى روض
قيم إبداعية

قام مركز محمد السادس لحوار الحضارات يوم الجمعة الماضي بتنظيم نشاط ثقافي بمتحف غابرييلا ميسترال في مدينة "بيكونيا" شمال الشيلي وسط حضور مكثف لساكنة المدينة ولفعالياتها الثقافية.

وتمحور النشاط الثقافي على تقديم كتاب "اساطير فايي إلكي" للكاتب دانييل طورو الذي ولد بنفس المدينة مسقط الشاعرة الكبيرة غابرييلا ميسترال وبالذات في المنزل الموجود داخل المتحف حيث بات مرفقا سياحيا وثقافيا يجلب الكثير من الزوار اللاتينيين والأجانب.

وقدم الكتاب الكاتب كريستيان غيث الذي تحدث عن نصوصه وهي عبارة عن حكايات شعبية سادت في مدينة "بيكونيا" وفي كامل منطقة "فايي إلكي" في مرحلة كان فيها الكاتب دانييل طفلا وظلت عالقة في ذاكرته إلى أن حولها إلى سرد حكائي في سن الثالثة والثمانين استرجع معه حياة المدينة بتفاعلاتها الاجتماعية والثقافية.

وقرأ كريستيان بعض النصوص التي تجاوب معها الحضور بقوة لما عكسته من قيم إبداعية على مستوى السرد ولما التقطته من تفاصيل عن بنية الوعي الذي ساد في المرحلة الطفولية للكاتب.

من جانبه تحدث الكاتب دانييل طورو إلى الجمهور بتأثر شديد، معبرا عن اعتزازاه الكبير بهذا اللقاء معتبرا إيا شرف مضاعف لان فكرة مشروع الكتاب التي كانت حلما تمكن مركز محمد السادس لحوار الحضارات من تحقيقها له (إصداره في حلة جميلة بعد تنسيق تم بين الكاتب كريستيان غيث وباتريسيو غونزاليث الناشرو منسق أعمال المركز).

وألقى مدير مركز محمد السادس كلمة بالمناسبة شكر فيها الحضور وذكر فيها بإمكانية تنطيم المزيد من الانشطة الثقافية للاقتراب اكثر من ساكنة المنطقة. واختتم النشاط بتقديم مقاطع لموسيقي محلية لفرقة "ميستيسو" التي يغلب على عزفها لون جاز.

وفي الاربعاء الماضي، قام وفد من مركز محمد السادس لحوار الحضارات يرئاسة المدير السيد عمر لمرس مرفوقا بالكاتب دانييل طورو بزيارة مدينة "بايهوانو" حيث عقد لقاء مع العمدة السيد "لورنسو طوريس" تلاه تنظيم نشاط ثقافي تم فيه تقديم نفس الكتاب أساطير "فايي إلكي" بثانوية "بولفالينتي".

ووزع مركز محمد السادس بالمناسبة هدايا عبارة عن كتب لفائدة مدرسة ابتدائية ببلدة "مونتي غراندي"، وانتهت جولة الوفد بزيارة قبر الساعر الكبيرة غابرييلا ميسترال بمقيرة البلدة.