تحلم بأن تصبح محققا في المستقبل؟ ادخل لموقع الإنتربول!

هل تسعى الإنتربول لتجنيد عملاء جدد؟

ليون - أطلقت الشرطة الدولية (انتربول) الثلاثاء على موقعها الإلكتروني "صفحة تعليمية" موجهة للمراهقين، بغية تعريفهم على المنظمة الدولية ودعوتهم إلى لعب دور المحققين للامساك بالمجرمين.

ويهدف هذا الموقع الجديد إلى "مساعدة الشباب على الاطلاع بشكل أفضل على سبل حماية أنفسهم"، في ظل تزايد "الجرائم المرتكبة على الانترنت"، بحسب روريما أدرياني المسؤولة عن هذا المشروع داخل المنظمة التي تضم 190 بلدا عضوا.

ووجهت رسالة إلى المحققين المبتدئين على الصفحة الرئيسية مفادها "ستكونون منهمكين جدا خلال الاسابيع المقبلة بالعمل مع قوات الأمن من بلدان عدة. وستعملون على قضايا كبيرة تكتسي طابعا دوليا".

وقد اختبر هذه اللعبة الأسبوع الماضي طلاب من المدرسة الدولية في ليون تتراوح أعمارهم بين 15 و17 عاما، خلال زيارة قام بها الامين العام للانتربول رونالد نوبل الذي شرح لهم الروابط المحتملة بين جرائم ترتكب في بلدان مختلفة.

وعلق نوبل قائلا "أذهلني مستوى النقاش بين الطلاب الذي أظهروا حسا نقديا في أسئلتهم واهتماما حقيقيا بعمل الانتربول وبعواقب الجريمة الدولية".

وهذا الموقع الإلكتروني المتوافر بالإنكليزية هو قيد الترجمة إلى الفرنسية والإسبانية والعربية.