فينغر يواجه احتمال الايقاف الاوروبي

فينغر يعترض على الحكام للمرة الثالثة في عام واحد

لندن - اتهم الاتحاد الاوروبي لكرة القدم ارسين فينغر مدرب ارسنال بسوء التصرف الاربعاء بسبب تصريحاته بشأن الحكام عقب خروج فريقه من دوري أبطال اوروبا على يد ميلانو الايطالي.

ويواجه فينغر الان احتمال ايقافه الاوروبي للمرة الثالثة في عام واحد بعدما اتهم الحكم دامير سكومينا باحتساب ركلات حرة كثيرة جدا لميلانو في مباراة الاياب التي فاز بها ارسنال 3-صفر الثلاثاء.

ودخل فينغر في مشادة مع الحكم السلوفيني في نهاية ليلة مخيبة للآمال شهدت خروج ارسنال من البطولة الاوروبية بعد هزيمته 4-3 في مجموع مباراتي دور الستة عشر رغم انتصاره الرائع في استاد الامارات.

وستحقق لجنة الرقابة والانضباط في الاتحاد الاوروبي لكرة القدم في هذا الامر في 29 مارس/اذار الجاري.

وكان الاتحاد الاوروبي عاقب فينغر بالايقاف في مباراة واحدة بعد أن وجه اللوم الى الحكم السويسري ماسيمو بوساكا في خروج ارسنال من دور الستة عشر لدوري أبطال اوروبا على يد برشلونة الاسباني في مارس/اذار الماضي.

وعوقب المدرب الفرنسي بالايقاف في مباراتين أخريين لانتهاكه قرار بالايقاف باتصاله بأفراد جهازه الفني من المدرجات خلال مباراة أمام اودينيزي الايطالي في وقت سابق هذا الموسم.