قبطان تيتانيك الايطالية تحت الاقامة الجبرية



كيف غرقت؟

روما - افاد برونو ليبوراتي محامي فرانشيسكو سكيتينو قبطان سفينة الرحلات كونكورديا التي غرقت مساء الجمعة قرب جزيرة ايطالية لوسائل الاعلام الايطالية الثلاثاء ان موكله وضع قيد الاقامة الجبرية.

ويخضع سكيتينو منذ السبت الى تحقيق بتهمة القتل غير العمد نتيجة التهور والتسبب بغرق السفينة والتخلي عنها، ووضع قيد الحجز السبت بامر من مدعي عام مدينة غروسيتو فرانشيسكو فيروزيو الذي اعرب عن وجود "خطر لهروبه واخفائه ادلة".

وافادت وسائل اعلام ان سكيتينو ادلى بشهادته طيلة ثلاث ساعات الثلاثاء في غروسيتو امام قاضي تحقيقات ويفترض ان يخرج صباح الاربعاء من سجن المدينة.

وقال المحامي ان القبطان "ادلى بتوضيحاته" الى قاضي التحقيقات الذي قرر وضعه قيد الاقامة الجبرية، وذلك في اسباب التاخر في اطلاق صفارة الانذار بعد اصطدام السفينة بالصخور على بعد اقل من 500 م من ساحل جزيرة جيليو (وسط غرب) بحسب ليبوراتي.

وكان المحامي افاد بعد الظهر ان موكلة نفى قطعيا ان يكون تخلى عن السفينة قبل اجلاء اخر المسافرين مؤكدا انه "انقذ الاف الارواح".

وقال المحامي ان سكيتينو "دافع عن دوره في ادارة السفينة بعد الاصطدام بالرصيف وكيف ساهم بانقاذ حياة مئات لا بل الاف الاشخاص".

اما قضاة التحقيق التابعين للنيابة فطالبوا بابقائه قيد الحجز معتبرين ان استجوابه الثلاثاء "لم يغير شيئا في التهم الموجهة اليه".

وعثر الغواصون على خمس جثث اخرى اثناء بحثهم عن ناجين في السفينة السياحية المنكوبة التي غرقت قبالة السواحل الايطالية، بحسب ما افاد مسؤول من جزيرة غلغيو الثلاثاء.

وقال كريستيانو بيليغريني لوكالة الصحافة الفرنسية ان "الغواصين عثروا على خمس جثث اخرى في مؤخرة السفينة. ودخلوا من خلال فتحات احدثوها في وقت سابق من اليوم" باستخدام المتفجرات.

وقال انه "يجري حاليا انتشال الجثث من السفينة .. ولا نعرف ما اذا كانوا من اعضاء من الطاقم او من الركاب".

وقد غرقت باخرة كونكورديا التي كانت تقل 4229 شخصا بينهم 3200 سائح والف من افراد الطاقم، مساء الجمعة بعد اصطدامها بصخرة قرب جزيرة جيليو في توسكانا، وسط غرب ايطاليا.

ويبلغ عدد القتلى حاليا 11 قتيلا.

من ناحية اخرى دعا المدعون الايطاليون الثلاثاء الى الابقاء على احتجاز قبطان السفينة فرانسيسكو شيتينو.

وقال رئيس الادعاء فرانسيسكو فيروسيو للصحافيين ان "المدعين طلبوا من القاضي تاكيد احتجاز" القبطان، مضيفا انه لم يتم بعد اتخاذ قرار بشان الافراج عن القبطان بكفالة.

وقال ان التحقيق مع القبطان والذي استمر ثلاث ساعات في محكمة غروسيتو الثلاثاء "لا يغير التهم" الموجهة له.

واعتقل القبطان السبت ووجهت اليه تهم القتل والتخلي عن السفينة الغارقة فيما لا زال العديد من الركاب بحاجة الى الاخلاء.

ويتهم القبطان بالاقتراب كثيرا من الشاطىء في محاولة "لتحية" سكان الجزيرة، وهو ما وصف بانه تصرف طائش.